الأخبار انتهاء حصيلة تفجير الطارمية الانتحاري عند سبعة شهداء و ٢٥ جريحا (التاريخ: ١٦ / مايو / ٢٠١٨ م ٠٦:٥٦ م) الأخبار مميز رئيس المجلس الاوروبي يندد بـ"الموقف المتقلب" لادارة ترامب (التاريخ: ١٦ / مايو / ٢٠١٨ م ٠٦:٥٣ م) الأخبار مميز مفوضية الانتخابات: النتائج النهائية ستعلن خلال يومين وموظفينا بحكم الرهائن بكركوك (التاريخ: ١٦ / مايو / ٢٠١٨ م ٠٦:٤٢ م) الأخبار منع دخول السيارات المتضررة القادمة من امريكا الى العراق (التاريخ: ١٦ / مايو / ٢٠١٨ م ٠٤:٣٣ م) الأخبار الصدر: مقبلون على تشكيل حكومة تكنوقراط (التاريخ: ١٦ / مايو / ٢٠١٨ م ٠٤:٢٩ م) الأخبار مميز السجن ١٥ سنة لثلاثة مدانين بتهمة الاتجار بالبشر (التاريخ: ١٦ / مايو / ٢٠١٨ م ٠٤:٢٦ م) الأخبار انتحاري يفجر نفسه داخل مجلس عزاء بقضاء الطارمية (التاريخ: ١٦ / مايو / ٢٠١٨ م ٠٤:٢١ م) الأخبار نيمار عن إصابته" إحدى أصعب اللحظات التي عشتها " (التاريخ: ١٦ / مايو / ٢٠١٨ م ٠٤:١٧ م) الأخبار اعتقال "داعشي" تسلل الى الحدود العراقية (التاريخ: ١٦ / مايو / ٢٠١٨ م ٠٤:١١ م) الأخبار جراحان يعتزمان زراعة أول رأس بشري حي في العالم (التاريخ: ١٦ / مايو / ٢٠١٨ م ٠٤:٠٥ م)
 القائمة الرئيسية
 البحث في الموقع
 مشتاق ازورج كربله ، ملا احمد صديق
 التأريخ
٣ / شوال المكرّم / ١٤٣٩ هـ.ق
٢٨ / خرداد / ١٣٩٧ هـ.ش
١٨ / يونيو / ٢٠١٨ م
 الإحصائيات:
عدد المتواجدون حالياً: ١٤٨
عدد زيارات اليوم: ١٠,٩٦٢
عدد زيارات اليوم الماضي: ١٧,٤٢٧
أكثر عدد زيارات: ٢٨٧,٠٨١ (٧ / أغسطس / ٢٠١٤ م)
عدد الزيارات الكلية: ١٣٤,٥٣٠,٦٥٣
عدد جميع الطلبات: ١٣٥,٧٧٢,٦٢٢

الأقسام: ٣٥
المقالات: ١٠,٩٧٠
الأخبار: ٣٣,٦٦٠
الملفات: ٩,٤٤٢
التعليقات: ٢,٢٨٩
 ::: تواصل معنا :::
 التقارير

الأخبار نيويورك تايمز: إنقاذ القوات العراقية لأهل الموصل “أعجوبة ومعجزة”

القسم القسم: التقارير التاريخ التاريخ: ٩ / أغسطس / ٢٠١٧ م ٠٩:٥٣ ص المشاهدات المشاهدات: ١٢٩٢٩ التعليقات التعليقات: ٠

كتبت صحيفة نيويورك تايمز الامريكية، في تقرير لها ان المدنيين نجوا بـ”اعجوبة” من المعارك التي خاضتها القوات العراقية لتحرير الموصل، فيما وصفت عمليات الإنقاذ بـ”المعجزة”، في ظل البنايات الكثيفة التي اتخذتها عناصر “داعش” الإجرامية كثكنات عسكرية له.

وتابعت “نيويورك تايمز” انه بعد ايام من اعلان الحكومة العراقية رسمياً تحقيق النصر على داعش في مدينة الموصل في تموز الماضي لم تكن المعارك قد انتهت تماماً، اذ كانت هناك في المدينة القديمة رقعة سكنية يقارب حجمها حجم حي مانهاتن تبدو وكأن من المحال ان يكون بقي فيها احد من الاحياء بعد اسابيع من المعارك الطاحنة ولكنها رغم هذا واصلت القتال لايام اخرى.
الأمر المرعب والمذهل معاً هو ان المدنيين كانوا لا يزالون ينسحبون من تحت الركام والانقاض خلال تلك المعارك وهم على قيد الحياة.

وتابعت الصحيفة الامريكية: ما رأيناه هناك ونحن نواكب تقدم القوات العراقية خطوة خطوة جعل نجاة امثال هؤلاء الناس شيئاً اشبه بالمعجزة. ففي قاعدة متقدمة غير بعيدة عن خط المواجهة احضر جنود القوات الخاصة العراقية رجلاً عبر لتوه الخط الفاصل بين القوتين وهو يحمل معه طفلاً لا يتعدى من العمر سنتين. لم يكن على بدنه سوى ثوب ملطخ بالدم وبنطال قصير ويسير حافي القدمين. لم يكن الرجل يعرف شيئاً عن الطفل او ابن من هو لذا حامت حوله شبهة ان يكون من عناصر “داعش”، وانه حمل الطفل لكي يجعل منه درعاً بشرياً له .
وأضافت نيويورك تايمز: اقتاد الجنود الرجل بعيداً بينما اخذ آمر القوة الطفل واجلسه على ركبته وغلب عنده الظن بأن والدي الطفل لم يعودا على قيد الحياة. لذا ارسل في طلب احد رجاله، وكان يعلم ان هذا الضابط وزوجته لم يرزقا باطفال، وقد نوى ان يقترح عليه ان يأخذ الطفل اليه ويتبناه.

وتابع التقرير: هناك، على ارض المعركة اخذ الجنود الطفل وحمموه وغسلوا ملابسه الممزقة قبل وصول الضابط الاخر لكي يرى ولده الجديد.
وأشارت الصحيفة الى أنه عندما فرضت القوات العراقية سيطرتها على المدينة القديمة اخذت بتفتيشها، ولم تلبث ان عثرت على عدد من السيارات الملغمة المعدّة للتفجير، هذا السلاح كان اخطر ما في جعبة “داعش”. ركب الجنود احدى السيارات واخذوا يقودونها عائدين الى قاعدتهم وبمحاذاتهم من كل جانب سار رتل من السيارات العسكرية حتى اخرجوها من غرب الموصل.
خلال الطريق كان المتبقون القلائل من اهالي المنطقة يتوقفون متطلعين غير مصدقين الى هذه السيارة وهي تمر بهم متثاقلة. كانت خطراً لا يزال قادراً على بعث الشعور بالصدمة في النفوس حتى وهو في أيد امينة.

بعد ايام من القتال المستمر صمت اخيراً صوت الرصاص وهدأ هدير الطائرات في المدينة القديمة، وبدا ان آخر المجاميع المتناثرة من الناجين قد انتهت هي الاخرى. رغم هذا كان من الواجب تفتيش المنازل جيداً، لذا بدأ جنود القوات الخاصة العراقية بالتنقيب والبحث عبر تلال من انقاض ابنية مسحوقة ومبان يبلغ ارتفاعها طابقين في بعض الاحيان، كان هذا هو آخر معاقل “داعش” في الموصل.

التقييم التقييم:
  ٠ / ٠.٠
 التعليقات
لا توجد تعليقات

الإسم: *
الدولة:
البريد الإلكتروني:
النص: *
 
المقالات بركاتك سيدي ترامب ...ورحماك يا ربي أميركا

المقالات غزل كهربائي..مع الوزير

المقالات ويومئذ يفرح المؤمنون..ماذا بعد الأنتخابات؟!

المقالات الم الأسنان ...في هذا الزمان

المقالات في ذكرى الرحيل

المقالات حديث البقلاوه والزلابيه...للذكرى

المقالات وقائع انتخابية مرتبكة ترسم مشهدًا سياسيًّا قلقا !

المقالات مأتم ..برلماني..للذكرى فقط

المقالات السياسه..وشهر رمضان..والناس

المقالات الفتح قطب الرحى وله الكلمة الفصل

المقالات لماذا لم يفت السيد السيستاني بوجوب الانتخابات؟!

المقالات هل أوشكنا بطي صفحة الأحزان والغش؟

المقالات الصراخ ..والاغلبية الصامتة

المقالات هل شارك "العرقچية والتنكچية والقندرچية" في الإنتخابات ؟!

المقالات إنتخابات خطيرة بمقدمات سيئة ومخرجات أسوأ..!

المقالات اللعبه السياسيه...ومستنقع البرلمان..

المقالات في زمن العهر السياسي..

المقالات بيني وبين قلمي قلم الدكتور يوسف السعيدي

المقالات أيهما نصدق ؟؟ القهر ام العهر؟؟

المقالات نور الشمس حجب عن بلدي!

المقالات ما الفرق بين القهر والعهر ؟؟؟

المقالات فقه انتخابي وجواز الحصول على ربع مقعد

المقالات شموخ المرجعيه...وصراع الارادات السياسيه

المقالات محمد صلاح اللاعب والداعية

المقالات همسة بصوت عال في أُذن السيد العبادي..إنه الزمن الرديء.. إنه زمن الانبطاح...

المقالات رسالة الى رئيس الكتلة .. والامين العام للحزب ...وقائد التجمع .. و...و

المقالات صالح الصماد المواطن والرئيس

المقالات الامام المهدي.. مقارع الظلم وشمس العدالة المصلح والمنقذ الموعود

المقالات مجاهدوا الزمن الأغبر ..إشارة سابقة

المقالات العباس بن علي.. قدوة الأحرار ومنهاج الوفاء والإباء

المقالات الكل يدعي محاربة الفساد

المقالات الرجل الذي يستحي...والذي لا يستحي

المقالات التمسك بنهج الامام الحسين (ع) يحقق النصر

المقالات سطور الحزن العراقي

المقالات الابتعاد عن التخندق وراء العشيرة بالشكل السلبي

المقالات وراء الأَكَمَة ما وراءها !

المقالات شباب الفتح وشباب الانفتاح !!

المقالات قبل يوم من عقد المجلس (الوطني!!!)

المقالات يا سليل عائلة القتلة والاجرام...اعادة نشر

المقالات الفرصة الاخيرة لإنقاذ العراق من انهيار حتمي

المقالات والاخبار المنشورة لاتمثل بالضرورة رأي الشبكة كما إن الشبكة تهيب ببعض ممن يرسلون مشاركاتهم تحري الدقة في النقل ومراعاة جهود الآخرين عند الكتابة

 
شبكة المحسن عليه السلام لخدمات التصميم شبكة جنة الحسين عليه السلام للانتاج الفني