الأخبار الخطة الامنية تطبق عصر اليوم.. تعرف على الشوارع المتوقع قطعها في بغداد (التاريخ: ٣١ / ديسمبر / ٢٠١٨ م ٠٢:٤٧ م) الأخبار اعتقال قادة كبار بـ"حراس الدين" كانوا يخططون لإرباك الوضع في نينوى (التاريخ: ٣١ / ديسمبر / ٢٠١٨ م ٠٢:٣٩ م) الأخبار الامن النيابية: جميع القواعد الموجود في العراق قواعد عراقية لكنها تدار من قبل أمريكا ومدججة بالأسلحة وآلاف الأشخاص (التاريخ: ٣١ / ديسمبر / ٢٠١٨ م ٠٢:٢٢ م) الأخبار جمع تواقيع لإقالة رئيس مجلس محافظة كركوك وتحديد موعد لاخيار بديل عنه (التاريخ: ٣١ / ديسمبر / ٢٠١٨ م ٠٢:١٠ م) الأخبار الحشد الشعبي يعتزم انشاء قوة بحرية (التاريخ: ٣١ / ديسمبر / ٢٠١٨ م ٠٢:٠٤ م) الأخبار نائب يكشف عن اعادة منتسبين بداخلية ديالى للخدمة غالبيتهم اعلنوا التوبة لـ"داعش"الارهابي (التاريخ: ٣١ / ديسمبر / ٢٠١٨ م ٠١:٥٢ م) الأخبار نائب يكشف عن قرب حسم مجلس الخدمة الإتحادي للقضاء على "محسوبية التعيينات" (التاريخ: ٣١ / ديسمبر / ٢٠١٨ م ٠١:٤٨ م) الأخبار خمسة من قضاة محكمة التمييز الاتحادية يؤدون اليمين القانونية (التاريخ: ٣١ / ديسمبر / ٢٠١٨ م ٠١:٣٩ م) الأخبار القبض على متهمين بحوزتهما ١٠ قطع اثرية في نينوى (التاريخ: ٣١ / ديسمبر / ٢٠١٨ م ٠١:٣٢ م) الأخبار الاردن يعلن الاتفاق مع العراق على تزويده بـ ١٠ الاف برميل نفط يومياً باسعار تفضيلية (التاريخ: ٣١ / ديسمبر / ٢٠١٨ م ٠١:٢٣ م)
 القائمة الرئيسية
 البحث في الموقع
 مشتاق ازورج كربله ، ملا احمد صديق
 التأريخ
١٤ / جمادى الآخرة / ١٤٤٠ هـ.ق
٣٠ / بهمن / ١٣٩٧ هـ.ش
١٩ / فبراير / ٢٠١٩ م
 الإحصائيات:
عدد المتواجدون حالياً: ٣٦
عدد زيارات اليوم: ٥,١١١
عدد زيارات اليوم الماضي: ١١,٤٠٦
أكثر عدد زيارات: ٢٨٧,٠٨١ (٧ / أغسطس / ٢٠١٤ م)
عدد الزيارات الكلية: ١٣٨,٢٠٥,٤٥٩
عدد جميع الطلبات: ١٣٩,٢٦١,٩٩٦

الأقسام: ٣٥
المقالات: ١١,٠٣٦
الأخبار: ٣٤,٣٩١
الملفات: ٩,٨٧٢
التعليقات: ٢,٢٩٧
 ::: تواصل معنا :::
 المقالات

المقالات السلطه اليعربيه الحاكمه..واستقلالية المثقف

القسم القسم: المقالات الشخص الكاتب: الدكتور يوسف السعيدي التاريخ التاريخ: ٣ / سبتمبر / ٢٠١٧ م المشاهدات المشاهدات: ٣٥٤٧٤ التعليقات التعليقات: ٠

منذ أمد ليس بقريب، وكلما اشتدت خيبات السياسي، يتم التوجه إلى المثقف بالسؤال عن هذه الخيبات، أو عن أحوال لواقع مترد لا علاقة له فيه، كذلك لا يد له، والمفارقة الطريفة في ذلك كله هو تضخيم الحديث عن دور المثقف واستقلاليته، في وقت يدرك فيه كثيرون أن «المثقف» لم يكن يوما إلا تابعا، أو ذيليا للسياسي برضاه أو قسرا، وفي احسن أحواله ناجيا بجلده، طالبا للسلامة في زمن يعانده.
وبرأيي لا تعدو فكرة «استقلالية المثقف» اكثر من كونها فكرة تحيل إلى مفهوم ذهني وتجريدي، وتقع ضمن خيارات الذهني الممكن لكنها بحال لا يمكن أن تكون ممكنا واقعيا يصمد أمام الممارسة الحياتية، ذلك أن المثقف العربي ليس نبتا بريا ونسيجا آخر مكتفيا بذاته، وهو ليس خارج النسق والبنية التي أفرزته ابتداء وهو بالضرورة أيضا وعلى صعيد ذهني ومعرفي أسير راسب «تراثي» وتاريخي طويل، وهو مستلب طوعا أو قسرا لهذا الإرث ـ الاستلاب التراثي ـ وهذه مصادرة أولى لمعنى الاستقلالية رغم كل محاولات القطع مع هذا الإرث وما يحيل إليه من بنية قبلية.
المسألة أيضا لا تقل خطورة إذا ما تم الحديث عن الراهن، بمعنى الممارسة الثقافية اليومية بدءا من مواجهة استحقاقات التصادم مع المنظومة القيمية الاجتماعية وانتهاء برعب السلطة والمصادرة الأمنية.
ومن هنا يبدو لي أن المثقف يملك اكثر من غيره حساسية للقلق لا لشيء جيني بل لأنه بالأساس مهووس بقلق التغييري والثقافي، هنا لا أريد أيضا أن أعطي المثقف دورا رساليا اكثر مما يجب ولكنها بنيته النقدية والتجاوزية على أية حال.
الى اي حد يستطيع المثقف مع وجود يحاصر لقمة عيشه ان يبقى مثقفا مستقلا، بمعنى ان ينتج معرفة ترتطم مع السائد من مؤسسة النظام الذي يعتاش منها، وهل نضجت أصلا «السلطة» لدينا لتقبل بالمثقف وشروطه بما يمنحه ان يكون مثقفا اي صاحب رؤية نقدية تتجاوز السائد وتتخطاه؟!
وإذا سلمنا بأن المثقف قادر على إقامة التوازن بين شرطه المعيشي وشرطه الثقافي، فإنه علينا أن نقبل بعد ذلك أو نتوقع خطابا توفيقيا وجمعا للأضداد! ليس من حق أحد عزل أحد، ولا حتى إدانته، على الأقل في ذلك الجانب الإنساني الذي يضطر معه ليس المثقف، بل كل إنسان أن يعمل في مؤسسات النظام. مطلوب هنا أن نصفح لرجل الأمن وان نغفر قمعه، فهو مضطر ... الخ.
من ناحية أخرى، ليس هناك مؤسسة مستقلة أصلا لتمنح الاستقلال والحرية للمثقف، في فترة ما كان الرهان على حركات التحرر والتي كان وقودها المثقفين، وحتى هذا، ما ان كان المثقف يرتطم مع خطوطها كان لا يفقد استقلاله وحسب، بل يفقد ذاته وحتى حياته أحيانا، ثم دعني أجازف وأسأل في ظل تراجع السياسي المريع، وفشل كل مشروعات النهضة العربية من هي المؤسسة المعنية الآن في الوطن العربي بالثقافة أصلا، فضلا عن أن تؤمن حماية مادية ومعنوية للمثقف.
ولا يبقى إلا مؤسسات التمويل الأجنبي، التي لها أيضا اجندتها الخاصة والتي يفترض أن تكون مرفوضة من المثقف نفسه. الشرط الإنساني واحد وهو نفسه، لدينا أو كما لدى الآخر، لكن المسألة لدينا اكثر حضورا، ذلك ان المثقف العربي افترض فيه ابتداء أن يكون طليعة أمة مغلوبة وكان عليه أن يعيش قدره المأساوي على الدوام بين نارين «غرائز الجماهير وسيف السلطة»، أو أن يختار بين ذهب المعز وسيفه وان يعيش المأساة بين غرب أو آخر يتجاوزه وشرق ينتهي إليه وعليه أن يقاوم استبداده وتخلفه.....
الدكتور
يوسف السعيدي

التقييم التقييم:
  ٠ / ٠.٠
 التعليقات
لا توجد تعليقات

الإسم: *
الدولة:
البريد الإلكتروني:
النص: *
 
المقالات الحشد الشعبي والاعلام الاسود !

المقالات صناعة العنف

المقالات ماذا لو اشتعلت الحرب بين روسيا وامريكيا؟!

المقالات فاختة بنت أبي طالب مجيرة الضعفاء

المقالات حساسية المنصب وضرورة دقة ألاختيار..

المقالات البصريون بين خياراتهم الخائبة.. ومحافظهم المدلل

المقالات ساسة يعشقون الدوائر..!

المقالات ديمقراطية الأستحواذ على الدجاجة..!

المقالات فليركب الموجة أحدكم رجاءً ..!

المقالات حينما تشرق الشمس في منتصف الليل..!

المقالات العنف السياسي بين التمدد والإنكماش..!

المقالات حقوق الخرفان

المقالات الإنتصار تصنعه الساق المبتورة

المقالات معضلة البرامج السياسية في الإعلام العراقي

المقالات مواطنون لا يشعرون بالمواطنة

المقالات لماذا لا نستثمر في التاريخ؟!

المقالات مشاهد مضيئة وأخرى قاتمة في شباب أليوم

المقالات عندما يصبح الإعلام نص ردن!

المقالات حسن النوايا لم يعد يكفينا ...

المقالات الاعلام المأجور..

المقالات الناس على دين اعلامهم..!

المقالات رسالة حروفها ميتة ..!!

المقالات قصتنا مع ؟الآخر"..!

المقالات الغاز المصاحب للشباب..!

المقالات شامة في الجبين ..!

المقالات اللعب في ملعب السياسة

المقالات متى يستقيم عود العراق

المقالات عيسى قاسم رافضي مع سبق الإصرار والترصد!

المقالات خربشات فيس بوكية

المقالات هل.. كان صدام عادلاً..؟

المقالات أمريكا ستجبر الوهابيين على حلق لحاهم!..

المقالات بين الواقع و التضليل‎

المقالات دور الشبابُ بمواجهةِ التحديات

المقالات اليأس والاحباط ام المحاولة والنجاح

المقالات أفلا يخشى المرءُ أن يكون من صغار حطب جهنم؟!

المقالات الوحدة الاسلامية قيمة عليا ..

المقالات مضمون رفيع وعالٍ... عراق جديد!

المقالات زيارة كوبيتش للمرجعية، وبشائر الخير

المقالات امريكا ... راعية الارهاب الدولي

المقالات المرجعية العليا و رسائل التصحيح !

المقالات والاخبار المنشورة لاتمثل بالضرورة رأي الشبكة كما إن الشبكة تهيب ببعض ممن يرسلون مشاركاتهم تحري الدقة في النقل ومراعاة جهود الآخرين عند الكتابة

 
شبكة المحسن عليه السلام لخدمات التصميم شبكة جنة الحسين عليه السلام للانتاج الفني