الأخبار الخطة الامنية تطبق عصر اليوم.. تعرف على الشوارع المتوقع قطعها في بغداد (التاريخ: ٣١ / ديسمبر / ٢٠١٨ م ٠٢:٤٧ م) الأخبار اعتقال قادة كبار بـ"حراس الدين" كانوا يخططون لإرباك الوضع في نينوى (التاريخ: ٣١ / ديسمبر / ٢٠١٨ م ٠٢:٣٩ م) الأخبار الامن النيابية: جميع القواعد الموجود في العراق قواعد عراقية لكنها تدار من قبل أمريكا ومدججة بالأسلحة وآلاف الأشخاص (التاريخ: ٣١ / ديسمبر / ٢٠١٨ م ٠٢:٢٢ م) الأخبار جمع تواقيع لإقالة رئيس مجلس محافظة كركوك وتحديد موعد لاخيار بديل عنه (التاريخ: ٣١ / ديسمبر / ٢٠١٨ م ٠٢:١٠ م) الأخبار الحشد الشعبي يعتزم انشاء قوة بحرية (التاريخ: ٣١ / ديسمبر / ٢٠١٨ م ٠٢:٠٤ م) الأخبار نائب يكشف عن اعادة منتسبين بداخلية ديالى للخدمة غالبيتهم اعلنوا التوبة لـ"داعش"الارهابي (التاريخ: ٣١ / ديسمبر / ٢٠١٨ م ٠١:٥٢ م) الأخبار نائب يكشف عن قرب حسم مجلس الخدمة الإتحادي للقضاء على "محسوبية التعيينات" (التاريخ: ٣١ / ديسمبر / ٢٠١٨ م ٠١:٤٨ م) الأخبار خمسة من قضاة محكمة التمييز الاتحادية يؤدون اليمين القانونية (التاريخ: ٣١ / ديسمبر / ٢٠١٨ م ٠١:٣٩ م) الأخبار القبض على متهمين بحوزتهما ١٠ قطع اثرية في نينوى (التاريخ: ٣١ / ديسمبر / ٢٠١٨ م ٠١:٣٢ م) الأخبار الاردن يعلن الاتفاق مع العراق على تزويده بـ ١٠ الاف برميل نفط يومياً باسعار تفضيلية (التاريخ: ٣١ / ديسمبر / ٢٠١٨ م ٠١:٢٣ م)
 القائمة الرئيسية
 البحث في الموقع
 مشتاق ازورج كربله ، ملا احمد صديق
 التأريخ
١٠ / جمادى الأولى / ١٤٤٠ هـ.ق
٢٦ / دی / ١٣٩٧ هـ.ش
١٦ / يناير / ٢٠١٩ م
 الإحصائيات:
عدد المتواجدون حالياً: ٤٦
عدد زيارات اليوم: ٢,٧٥٠
عدد زيارات اليوم الماضي: ١٤,١٧٩
أكثر عدد زيارات: ٢٨٧,٠٨١ (٧ / أغسطس / ٢٠١٤ م)
عدد الزيارات الكلية: ١٣٧,٧٨٥,٠٠٣
عدد جميع الطلبات: ١٣٨,٨٤١,٨٨٩

الأقسام: ٣٥
المقالات: ١١,٠٣٦
الأخبار: ٣٤,٣٩١
الملفات: ٩,٨٧٢
التعليقات: ٢,٢٩٧
 ::: تواصل معنا :::
 المقالات

المقالات الإصلاح درجاته تبدأ من فوق !...

القسم القسم: المقالات الشخص الكاتب: رحيم الخالدي التاريخ التاريخ: ٦ / أكتوبر / ٢٠١٥ م المشاهدات المشاهدات: ٦٧٥ التعليقات التعليقات: ٠

لابد لنا من متابعة الأخبار اليومية، لأنها متغيرة مثلها كمثل الرمال المتحركة، وهذا يجرنا الى تفاصيل معظم المواطنين العراقيين يجهلونها، ومجهولة لديه! كونه غير متطلع عليها ومخفية، ونهايتها ربي وحده الذي يعلم ؟

خطاب ناري لأول مرة يطرحه العبادي، يدفعنا الى أكثر من تساؤل! وكأنه من غير حزب الدعوة! ولم يعمل بالحكومة سابقاً ولم يَطّلعْ عليها!.

الإصلاح كلمة لكن معاني جمّةْ، وليسَت كلامٌ يُطلقهُ ويتركُهُ، ويَتَصَوّر أن من كان غارِقاً في الفساد سيخشى العقاب! ويستسلم ويقول سيدي أرجوك أعفو عني، فأني كنت سارقاً وأحْلِفُ لك أن لا أسرق أبداً في المستقبل !.

كل حكومة جديدة لها برنامج جديد ويختلف عن سابقته، حتى ولو كان الأعضاء السابقين موجودين في الحكومة الحالية، يكون لها برنامج يطرحه، وحتما سيكون هنالك دماء جديدة، ليس لها دراية ببرنامج سالفتها، لكننا لم نرى أو نسمع أن الحكومة الجديدة قد طرحت برنامجا حكومياً؟ وقدمته للجمهور الذي إنتخبهم، وقالت سنعمل بكذا وكذا، والإصلاح سيتم وفق الآلية الجديدة، التي مفادها النقاط التالية: وهو الذي إكتشف في التصريح الأخير بعد طول هذه المدة من إستلامهِ المنصب ليومنا هذا! أن الأموال قد تَمَّ التلاعُب بِها! لأجل الإنتخابات والهبات، وغيرها من السرقات التي لم يصرح عنها صراحةً! وبالتأكيد يعرفُها لأنه من نفس الحزب "الدعوة"، وضياع الأموال لغرض الإنتخابات، هل إكتشفها صدفة! والسؤال الذي يطرحهُ إستفهامياً؟ أكثر من غرابة وإلا كيف ضاعت الثروة ؟ والإحتياطي الحكومي من الذي قام بسحبه! والى أين حل به المطاف؟ وهنا يرجع السؤال للسيد العبادي! اليوم قد عرفت أن هذه الأمور حصلت! وعندما إستلمت المهام ألا يجدر بك معرفة كل المفاصل وبحذافيرها، وأنت تملك زمام الأمور! وبما أن الثروة وبإعترافك ملك للشعب فعليك إستردادها كلها ومعها فوائدها، ومن الكل وبدون إستثناء، يساندها العقاب الرادع لكل من تسول له نفسه بالعبث بالمال العام مستقبلاً، ولا تأخذك بهم رأفة ولا لومة لائم، ولا أريد أن اذكرك بالجماهير التي تساندك، ووقفت وقفتها البطولية، في ساحة التظاهر في كل العراق، وخولتك في المحاسبة لكل الفاسدين والمجرمين والسارقين .

تقليل الإنفاق الحكومي عمل صحيح، ولكنه ليس الحل لأنه سيدخلك في دهليز مظلم ربي وحده يعلم كيف الخروج منه، لان كل العراقيين إعتمادهم على المرتبات، التي يأن الكثير ممن لم يستلمها خلال السبعة شهور الماضية! وهذه تحتاج منك لخبراء في الأمور البنكية والنقدية، وكيفية أدلجتها من منظور إقتصادي متين، والشبيبي ليس ببعيد عنك .

بما أنك وضعت على عاتقك الإصلاح، عليك الإيفاء بوعدك، الذي قطعته على نفسك، وإبدأ من الهرم، وليس من الأسفل، لأنه إذا بدأت بالصغار سيتدخل الكبار! ليس خوفا عليهم بل خوفاً على رؤوسهم، لانهم سلسلة ممتدة ومتغلغلة طوال السنين المنصرمة، وتحتاج الى عمل متقن، ((حساب يهود)) ومن أين لك هذا أول الغيث، ولتكن لجان تمتلك مخافة الخالق، ليعم العدل ونتجه صوب البناء الحقيقي، الذي يرضي رب العباد، والمواطن سيكون مطمأن، أن هنالك رجال أمينون على المال العام .

التقييم التقييم:
  ٠ / ٠.٠
 التعليقات
لا توجد تعليقات

الإسم: *
الدولة:
البريد الإلكتروني:
النص: *
 
المقالات الحشد الشعبي والاعلام الاسود !

المقالات صناعة العنف

المقالات ماذا لو اشتعلت الحرب بين روسيا وامريكيا؟!

المقالات فاختة بنت أبي طالب مجيرة الضعفاء

المقالات حساسية المنصب وضرورة دقة ألاختيار..

المقالات البصريون بين خياراتهم الخائبة.. ومحافظهم المدلل

المقالات ساسة يعشقون الدوائر..!

المقالات ديمقراطية الأستحواذ على الدجاجة..!

المقالات فليركب الموجة أحدكم رجاءً ..!

المقالات حينما تشرق الشمس في منتصف الليل..!

المقالات العنف السياسي بين التمدد والإنكماش..!

المقالات حقوق الخرفان

المقالات الإنتصار تصنعه الساق المبتورة

المقالات معضلة البرامج السياسية في الإعلام العراقي

المقالات مواطنون لا يشعرون بالمواطنة

المقالات لماذا لا نستثمر في التاريخ؟!

المقالات مشاهد مضيئة وأخرى قاتمة في شباب أليوم

المقالات عندما يصبح الإعلام نص ردن!

المقالات حسن النوايا لم يعد يكفينا ...

المقالات الاعلام المأجور..

المقالات الناس على دين اعلامهم..!

المقالات رسالة حروفها ميتة ..!!

المقالات قصتنا مع ؟الآخر"..!

المقالات الغاز المصاحب للشباب..!

المقالات شامة في الجبين ..!

المقالات اللعب في ملعب السياسة

المقالات متى يستقيم عود العراق

المقالات عيسى قاسم رافضي مع سبق الإصرار والترصد!

المقالات خربشات فيس بوكية

المقالات هل.. كان صدام عادلاً..؟

المقالات أمريكا ستجبر الوهابيين على حلق لحاهم!..

المقالات بين الواقع و التضليل‎

المقالات دور الشبابُ بمواجهةِ التحديات

المقالات اليأس والاحباط ام المحاولة والنجاح

المقالات أفلا يخشى المرءُ أن يكون من صغار حطب جهنم؟!

المقالات الوحدة الاسلامية قيمة عليا ..

المقالات مضمون رفيع وعالٍ... عراق جديد!

المقالات زيارة كوبيتش للمرجعية، وبشائر الخير

المقالات امريكا ... راعية الارهاب الدولي

المقالات المرجعية العليا و رسائل التصحيح !

المقالات والاخبار المنشورة لاتمثل بالضرورة رأي الشبكة كما إن الشبكة تهيب ببعض ممن يرسلون مشاركاتهم تحري الدقة في النقل ومراعاة جهود الآخرين عند الكتابة

 
شبكة المحسن عليه السلام لخدمات التصميم شبكة جنة الحسين عليه السلام للانتاج الفني