الأخبار هيئة الحج: السعودية منحت سياسيين عراقيين فيزا خاصة لاداء المناسك لا تندرج ضمن حصة العراق (التاريخ: ٢٥ / يونيو / ٢٠٢٢ م ١٠:٤٣ ص) الأخبار زيدان: مضي المدة القانونية لتسمية رئيس الجمهورية خرقا دستوريا (التاريخ: ٢٥ / يونيو / ٢٠٢٢ م ١٠:٣٩ ص) الأخبار مميز مجلس الخدمة يعلن تشكيل لجان مشتركة مع المالية لتنفيذ قرار تثبيت المتعاقدين (التاريخ: ٢٥ / يونيو / ٢٠٢٢ م ١٠:٣٦ ص) الأخبار الرافدين يطلق سلف جديدة لثلاث فئات (التاريخ: ٢٣ / يونيو / ٢٠٢٢ م ١٠:٣٥ ص) الأخبار الصحة: الكوليرا تحت السيطرة ولا داعي لإثارة الهلع (التاريخ: ٢٣ / يونيو / ٢٠٢٢ م ١٠:١٤ ص) الأخبار رئيس مجلس القضاء يوضح بشأن تعديل الدستور ويؤكد: السلطة القضائية ستبقى مستقلة (التاريخ: ٢٣ / يونيو / ٢٠٢٢ م ٠٩:٤٤ ص) الأخبار المرور العامة تحدد موعد إعادة فتح طريق سريع محمد القاسم (التاريخ: ٢٣ / يونيو / ٢٠٢٢ م ٠٩:٣١ ص) الأخبار ناظم: هناك مكافأة لمن يسلم الآثار الى الثقافة وأطلقنا مبادرة لترجمة ألف كتاب (التاريخ: ٢٢ / يونيو / ٢٠٢٢ م ١٠:٢٢ ص) الأخبار التربية النيابية تعلن قرب إضافة مادة الثقافة القانونية ضمن المناهج الدراسية (التاريخ: ٢٢ / يونيو / ٢٠٢٢ م ١٠:٠٨ ص) الأخبار بن سلمان والسيسي يتحدثان عن شكل الحكومة العراقية المقبلة (التاريخ: ٢٢ / يونيو / ٢٠٢٢ م ١٠:٠٤ ص)
 القائمة الرئيسية
 البحث في الموقع
 مشتاق ازورج كربله ، ملا احمد صديق
 التأريخ
٢٥ / ذو القعدة / ١٤٤٣ هـ.ق
٤ / تیر / ١٤٠١ هـ.ش
٢٥ / يونيو / ٢٠٢٢ م
 الإحصائيات:
عدد المتواجدون حالياً: ٧٦
عدد زيارات اليوم: ٢٢,٦٥١
عدد زيارات اليوم الماضي: ٣٣,١٨٩
أكثر عدد زيارات: ٢٨٧,٠٨١ (٧ / أغسطس / ٢٠١٤ م)
عدد الزيارات الكلية: ١٦٣,٧٨٩,٩٨٤
عدد جميع الطلبات: ١٦٢,٣٩٩,٦٥٤

الأقسام: ٣٥
المقالات: ١١,١٨٩
الأخبار: ٣٦,٠٣٣
الملفات: ١١,٨٤١
الأشخاص: ١,٠٣٢
التعليقات: ٢,٣٥٤
 ::: تواصل معنا :::
 المقالات

المقالات تداعيات قرار الإقليم بتصدير الغاز لأوربا

القسم القسم: المقالات الشخص الكاتب: د بلال الخليفة التاريخ التاريخ: ٣٠ / أبريل / ٢٠٢٢ م المشاهدات المشاهدات: ١٨٠ التعليقات التعليقات: ٠

مقدمة

قبل أيام وفي زيارة رئيس سلطة إقليم كردستان العراق الى بريطانيا حيث صرح باستعداد الإقليم من تصدير الغاز الى اوربا ليكون بديل عن الغاز الروسي، الموضوع فيه عدة جنبات لنأتي على مناقشتها.

١ – تداعيات القرار على العراق

أ – من الناحية الدستورية والقانونية

أولا: دستوريا

ان الحقول التي تحتوي على غاز هو حقل خورمور الغازي والذي يقع في محافظة كركوك، والذي كانت شركة نفط الشمال هي من تديره، تم الاستيلاء عليه من قبل الاكراد بعد عام ٢٠٠٦، وللعلم يتم التعكز من قبل سلطة الإقليم على (المادة (١١٢): اولاً: ـ تقوم الحكومة الاتحادية بإدارة النفط والغاز المستخرج من الحقول الحالية...) وبالتحديد على كلمة الحالية أي قبل عام ٢٠٠٥ وهي سنة التصويت على الدستور واعتباره نافذ.

هذا الموضوع تم مناقشته في العديد من المقالات لكن هنا لو فرضنا تنزلا اننا اتفقنا مع ما يفسره قادة الإقليم للدستور حول النفط والغاز، فانه هنا لا يستطيع الاكراد ان يبرروا سيطرتهم على عدة حقول مهمه جدا جدا وهي خورمور وخورمالا لان تلك الحقول هي قديمة جدا وحسب الدستور فان ادارتها تقع من مسؤولية الحكومة المركزية وبشكل تام.

ثانيا: قانونيا

اصدرت المحكمة الاتحادية العليا قرارها في الدعوى (٥٩/ اتحادية /٢٠٢٢) وموحدتها ( ١١٠/اتحادية / ٢٠١٩) بتاريخ ١٥ /٢ /٢٠٢٢  والذي يقضي بعدم دستورية  قانون النفط والغاز لحكومة اقليم كردستان رقم (٢٢) لسنة ٢٠٠٧ والغائه لمخالفته احكام المواد (١١٠و١١١و١١٢و١١٥و١٢١/اولاً) من دستور جمهورية العراق لسنة ٢٠٠٥ مع عدة فقرات حكمية ملزمة يتوجب على وزارة النفط الاتحادية وسلطات الاقليم اتباعها تنفيذاً لهذا القرار، مع توجيه المدعي العام (اضافة لوظيفته ) بمتابعه بطلان التعاقدات النفطية التي ابرمتها حكومة الإقليم، وبالتالي كان المفروض من الحكومة الاتحادية رفع يد الإقليم عن كل المواقع النفطية الواقعة في الإقليم والأخرى التي تقع خارج الإقليم لكن الاكراد مسيطرين عليه وعلى سبيل المثال قبة خورمالا وحقل خورمور.

وبالتالي ان قرار الإقليم الحالي بتصدير الغاز لاوربا هو تحدي للدستور وللمحكمة الاتحادية العليا وللحكومة وللعراق بصورة عامة ولأهل الجنوب بصورة خاصة.

ب – من الناحية الاقتصادية

ان العراق يعاني من ازمة كبيرة في الطاقة الكهربائية وتكاد ان تكون نسبة النقص في امداد الطاقة الكهربائية في أيام الذروة في الصيف الى الثلث، حيث ان احد اهم الأسباب في تلك المشكلة هي النقص الحاصل في الغاز المجهز لمحطات توليد الطاقة الكهربائية، ولهذا السبب اتجه العراق لاستيراد الغاز من الجمهورية الإسلامية، لكن الغريب ان العراق يغض الطرف عن استيلاء الاكراد على حقل غازي مهم وهو خورمور والذي تعاقد الكرد مع شركة إماراتية وهي دانه غاز والهلال الخصيب بعقد نوع المشاركة دون علم الحكومة والاغرب من ذلك ان الإقليم لا يبيع الغاز للعراق بل يريد اتن يوصل انابيب غاز الى تركيا ومن ثم الى اوربا لبيع الغاز، والادهى بعد قرار المحكمة الاتحادية.

ان القرار هو سرقة لأهل الجنوب والحكومة الاتحادية، وينبغي التحرك لوقف هذه المهزلة بالسرعة الممكنة. ان استيراد الغاز من الخارج يكلف العراق بحدود ٣ مليار دولار سنويا وهذا يعني ان السبب في خسارة هذا المبلغ هو الإقليم.

اما من جانب ثاني ان بيع ذلك الغاز وإدخال موارده لأشخاص معينين ولحزب معين يعني خسارة العراق أكثر من مليارين سنويا بالتالي ان القرار يخسر العراق أكثر من خمسة الى سته مليار دولار سنويا.

بالمختصر هو نزيف للمال العام في العراق واستنزاف موارده الطبيعية وبالتالي يكون انعكاس ذلك القرار على الموازنة العامة التي هي قوت المواطن البسيط.

ج – من الناحية السياسية

هذا الجانب هو الأخطر وفيه عدة معاني منها:

١- يعني التعجيل بانفصال الإقليم

٢ – التصرف بشكل مستقل وبعيد عن الحكومة الاتحادية وكان الإقليم دولة مستقلة

٣ – هذا يعني ان الإقليم وضع نفسه كدولة مستقلة وهو يتحرك لان يكون عضو في الدول المنتجة للغاز

٤ – هذه الخطوة هي من جانب تقوي بعض الزعامات السياسية على حساب زعامات أخرى.

٢ - تداعيات القرار على دول الجوار

الشعب الكردي يقع في أربع دول منها تركيا والعراق وسوريا، وان أي فعل لاحد هؤلاء المكونات فانه ينعكس سلبا او إيجابا على المكونات الأخرى في الدول المجاورة، وبالتالي ان هذه الخطوة سيكون لها رد فعل من الدول التي لديها مكون كردي.

أ – على تركيا

شكل كرد تركيا ٥٦% من مجموع الكرد في العالم. وعددهم ٣٠,٠١٦,٠٠٠ نسمة (٢٠% من مجموع سكان تركيا). يعيش معظمهم في الجنوب الشرقي لتركيا. ولديها مشاكل كبيرة مع المكون الكردي خصوصا قبل اعتقال الزعيم الكردي الثائر عبد الله اوجلان، وتستمر المصادمات الي يومنا الحالي حيث للأتراك عمليات عسكرية داخل الحدود العراقية ضد حزب العمال الكردي.

اما موقف الاتراك من هذا القرار فيمكن ان ينقسم الى جزئين:

الأول: ان المشروع سيحرج الاتراك من حليفتها الأولى في المنطقة وهي قطر، وسناتي على شرحه لاحقا.

الثاني: انها مع هذا القرار خصوصا ان أنبوب الغاز سيكون عبر الأراضي التركية والذي سيفيد الاتراك بالتالي: -

أ - سيرفد الموازنة التركية بمردود مالي ترانزيت الغاز بأراضيها.

ب - بالإضافة الى زيادة مكانتها السياسية لأنها ستملك ورقة ضغط على اوربا والاكراد بتحكمها بمصير الانبوب وامداد الطاقة.

كما يعلم الجميع ان للسلطة في الإقليم شراكات طويلة الأمد مع تركيا في مجال النفط والطاقة وبالتالي يعتبر هذا القرار هو مكمل للاتفاقات الأخرى التي هي خارج علم الحكومة في بغداد وخارج صلاحيات سلطة الإقليم.

ب – على إيران

يشكل كرد إيران ١٦% من مجموع الكرد في العالم. عددهم ٤,٣٩٨,٠٠٠ نسمة (حوالي ٦% من مجموع سكان إيران). ان إيران الدولة الثانية عالميا باحتياط الغاز والثالثة في احتياط النفط، وان خطوة الإقليم هي منافسة لإيران بالإضافة الى تهديد امنها القومي بان الإقليم لدية معاملات في مجال النفط والغاز مع إسرائيل وهذا لا تسمح به الجمهورية الإسلامية.

ج – على قطر

أن روسيا توفر قرابة ٤٠% من واردات أوروبا من الغاز، ففي ٩ أشهر من عام ٢٠٢١، قدمت شركة "غازبروم" الروسية ٥١% من الغاز الذي استوردته أوروبا... بالنسبة لأوروبا، ستكون هذه كارثة اقتصادية.

ان صادرات روسيا من الغاز الطبيعي إلى الدول الأوروبية باستثناء تركيا وصربيا بلغت في ٢٠٢٠ قرابة ١٥٧ مليار متر مكعب، وأبرز الدول الأوروبية المستوردة كانت دول أوروبا الغربية.

أما الدول صاحبة الحصة الأكبر في سوق صادرات الغاز المسال، فقد حلت قطر في المرتبة الثانية بعد روسيا على مستوى العالم بحصة قدرت بـ٧٧.٤ مليون طن، بعد أن ظلت لعدة سنوات تحتل المرتبة الأولى لصادرات الغاز المسال على مستوى العالم.

حيث أن صادرات قطر ككل بلغت في العام ٢٠٢٠ نحو ١٢٨ مليار متر مكعب من الغاز، بما في ذلك ٢١.٨ صادرات عبر الأنابيب و١٠٦.١ صادرات غاز طبيعي مسال

وبالتالي ان القرار الكردي هو ظهور منافس جديد امام قطر في الأسواق الاوربية وللعلم ان معظم الغاز القطري هو يتم تصديره لاوربا.

٣ – تداعيات القرار على العالم

أ – تداعيات القرار على الازمة الأوكرانية

بينا أعلاه ان اوربا تعتمد وبنسبة كبيرة على الغاز الروسي وبنسبة اكبر من ٤١ % من طاقتها، وان ما يجري الان هو حرب شبه عالمية بين روسيا ومحور الشرق (مؤتمر شانغهاي) وبين الدول الغربية وحلف الناتو، وان احد اهم أدوات الحرب التي يستخدما الروس والمحور الشرقي هو الغاز وخصوصا ان الرئيس الروسي بوتين قرر ان تكون المعاملات التي تخص الغاز هي بالعملة الروسية الروبل وما نتج عنه بزيادة قيمة الروبل بما يقابله من العملات الأخرى، وبالتالي ان قرار السلطة في الإقليم بتزويد اوربا بالغاز يعد اصطفاف مع المحور الأمريكي ضد روسيا وهو بمثابة اعلان الحرب ضدها وهذا لا ترضاه أبدا روسيا وحتما سيكون لها قرارات ونشاطات للحيلولة دون ذلك وقد يصل الامر الى العمل لإنهاء السلطة الكردية التي مضت بهذا القرار.

ب – تداعيات القرار على أسواق الطاقة العالمية

ان القرار الكردي سينقسم قسمين في سوق الطاقة وهما: -

أ – على المنتجين

ان المنتجين للغاز كروسيا وقطر وإيران والجزائر سيتضررون من هذا القرار وبالتالي ان العرض على الفاز سيزداد وبالتالي سيقل سعر الغاز وهذا يعني تهديد لاقتصاد الدول المنتجة للغاز.

ب  - على المستهلكين

اما بالنسبة لدول التي هي مستهلكة للغاز وخصوصا اوربا سيكون القرار هو طوق نجاة لها لان القرار سيزيل طوق روسيا عن رقاب الدول الاوربية.

٤ – النتائج والتوصيات

١ – ان هذا القرار سيصب في تقوية السلطة الكردية سياسيا واقتصاديا وبالتالي ستدخل حتما في مصير الاكراد في الدول المجاورة وبالتالي هذه الخطوة هي تشكل خطر على امن الدول المجاورة.

٢ – ان هذا القرار سيكون أعداء كبار اقليميين ودوليين ضد الإقليم لأنه سيكون منافس اقتصادي وأمني لهم.

٣ – ليس من حق الإقليم ان يستغل حقل خورمور الغاز لأنه: -

أ – يقع خارج محافظات الإقليم

ب – لأنه من الحقول القديم (حاليا) وحسب تعبير الدستور أي حسب الماد ة ١١٢ يجب ان تدار من قبل الحكومة المركزية

ج – إدارة الحقل من قبل الإقليم هو مخالف للدستور

د – مخالف لقرار المحكمة الاتحادية

٤ – ان القرار سيحرج الحكومة المركزية، امام: -

أ – الشعب من أبناء الجنوب

ب – الحكومة امام الدول التي سوف تتضرر من هذا القرار

ج – سيحرج الحكومة اما المحكمة الاتحادية

 

اما التوصيات

ان تأخذ الحكومة والأحزاب الحاكمة دورها الجدي في تنفيذ قرار المحكمة الاتحادية بعدم دستورية قانون النفط والغاز لإقليم كردستان وما نتج عنه من تعاقدات نفطية.

التقييم التقييم:
  ٠ / ٠.٠
 التعليقات
لا توجد تعليقات

الإسم: *
الدولة:
البريد الإلكتروني:
النص: *
 
المقالات البلد تفرهد ويردون يفرهدونه بالزايد "والله بالمرصاد"

المقالات ما بين الوطن والعقيدة، لمن الاولوية؟!

المقالات صنمية الطغيان الحاكم في العراق /٣/ إختيار وإعلان موقف

المقالات الثورة والتمرد..

المقالات قراءتنا لمسيرة الأعلام الإسرائيلية في القدس

المقالات قانون التطبيع بين المادة٢٠١ والمادة ٤..!

المقالات قانون تجريم التطبيع .. يدعو الى التطبيع ؟!!

المقالات الغرب والضغط الوهمي..هجوم من أجل الدفاع

المقالات ما بين صبر الانبياء وصبر الآل، ايهما اعظم؟ّ!

المقالات الكذب الامريكي فيه فائدة..!

المقالات الامام الصادق (ع) علمه صادق

المقالات تجريم ( الكلاوات )

المقالات حُسم أمر التطبيع

المقالات الرضا بقضاء الله

المقالات "المهديّ" عنوان طموح البشرية..

المقالات دور المرأة المنتظرة في التوعية المهدوية

المقالات دعاة التطبيع..!

المقالات المحكمة الاتحادية العليا ومتطلبات حفظ النظام السياسي ..

المقالات المحكمة الاتحادية العليا ومتطلبات حفظ النظام السياسي ..

المقالات بدو الصحراء والتقارب العراقي الإيراني

المقالات فاسدون..ومرتشون

المقالات الويل لمن باع دينه لدنيا غيره..!

المقالات سلام فرمنده..تحية ايها القائد..

المقالات سنة الغيبة بين الأنبياء (١٦) غيبة النبي عزير (ع)…

المقالات نعم بدي اكتر من هيك..انطباعات قرداحي..!

المقالات وقفة عند تصريحات الشيخ قيس الخزعلي

المقالات في أميركا: دائرة الهجرة والجمارك تتجسس على كل شخص..!

المقالات قراءة في تقرير مخابراتي

المقالات ريشة وقلم ..النواب القدوة والنواب النقمة ..

المقالات البطالة وتأثيرها على الشباب؟!

المقالات دور المرأة في المجتمع..اذ اعددتها..!

المقالات حكومة سبيعية، وولادة مشوهة..!

المقالات حرب الفايروسات العالمية

المقالات إخلاء مواد كيمياوية خطرة من منفذ ميناء أم قصر الاوسط

المقالات أضرحة البقيع..تكرار الهدم..!

المقالات السعودية وإيران.. خيارات المواجهة والتقارب

المقالات قانون (غير دستوري) أكبر من الموازنة

المقالات مبادرات في مرمى الاهداف

المقالات الإطار التنسيقي يبادر والتحالف الثلاثي يبتعد’’

المقالات هل حوَّلت إيرانُ سلاحَ الجو الأميركي إلى عبءٍ مَركوم؟!

المقالات والاخبار المنشورة لاتمثل بالضرورة رأي الشبكة كما إن الشبكة تهيب ببعض ممن يرسلون مشاركاتهم تحري الدقة في النقل ومراعاة جهود الآخرين عند الكتابة

 
شبكة المحسن عليه السلام لخدمات التصميم شبكة جنة الحسين عليه السلام للانتاج الفني