التسجيل التعليمـــات التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

اللهم كن لوليك الحجة ابن الحسن صلواتك عليه وعلى آبائه في هذه الساعه وفي كل ساعه وليا وحافظا وقائدا وناصرا ودليلا وعينا حتى تسكنه ارضك طوعا وتمتعه فيها طويلا برحمتك يا ارحم الراحمين وصلى الله على محمد وآل بيته الطيبين الطاهرين .. اللهم انا نشهدكَ بأننا والينا محمدا وعلي وفاطمه والحسن والحسين والائمة المعصومين من ذرية الحسين .. وارواحنا فداء لحجتك المنتظر ..
التميز خلال 24 ساعة
العضو المميز الموضوع المميز المشرف المميز المشرفة المميزه
قريبا
بقلم :
قريبا قريبا

العودة   منتديات فدك الثقافية > واحة المنتديات العامة > منتدى المواضيع العامة

منتدى المواضيع العامة كل مايخص بالمواضيع الهادفة والمنوعة والتي لاتتدرج ولا تختص تحت أي تصنيف أو مجال معين

الإهداءات

 
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
Prev المشاركة السابقة   المشاركة التالية Next
قديم 09-01-2012, 02:25 PM   #1
حيدر مسلم
 
تاريخ التسجيل: Feb 2012
المشاركات: 20
معدل تقييم المستوى: 0
حيدر مسلم is on a distinguished road

المستوى : 3 [♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥]
الحياة 0 / 55

النشاط 6 / 1518
المؤشر 20%

Icon27 مُدمَجّ .................................................. .................... جُمعة

بسم الله الرحمن الرحيم
مُدمَجّ
.................................................. ....................
جُمعة // مستقبل العراق بين فساد القيادة وانعدام السيادة 13 / شوال / 1433هـ

مقتطفات من الخطبة الاولى
بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على خير البرية أجمعين محمد واله الطيبين الطاهرين واللعنة الدائمة على أعدائهم أجمعين من الآن إلى قيام يوم الدين ..
اللّهُمَّ صَلِّ عَلى مُحَمَّدٍ وَآلِهِ وَلا تَرْفَعْنِي فِي النَّاسِ دَرَجَةً إِلاّ حطَطْتَنِي عِنْدَ نَفْسِي مِثْلَها وَلا تُحْدِثْ لِي عِزّاً ظاهِراً إِلاّ أَحْدَثْتَ لِي ذِلَّةً باطِنَةً عِنْدَ نَفْسِي بِقَدَرِها، اللّهُمَّ لا تَدَعْ خِصْلَةً تُعابُ مِنِّي إِلاّ أَصْلَحْتَها وَلا عائِبَةً أُؤَنَّبُ بِها إِلاّ أَحْسَنْتَها وَلا أُكْرُومَةً فِيَّ ناقِصَةً إِلاّ أَتْمَمْتَها ! برحمتك يا أرحم الراحمين .... اللّهُمَّ َصَلِّ عَلى محمد المصطفى وعَلِيٍّ المرتضى وفِاطِمَةَ الزهراء، وَصَلِّ اللهم عَلى سِبْطَي الرَّحْمَةِ وَإِمامَي الهُدى الحَسَنِ وَالحُسَيْنِ ، وَصَلِّ اللّهُمَّ عَلى أَئِمَّةِ المُسْلِمِينَ (السجاد والباقر) و(الصادق والكاظم) و(الرضا والجواد) و(الهادي والعسكري) وَ(الخَلَفِ الهادِي المَهْدِي)، حُجَجِكَ عَلى عِبادِكَ وَاُمَنائِكَ فِي بِلادِكِ صَلاةً كَثِيرَةً دائِمَة يغبطهم بها الأولون والآخرون....
اللهم اغفر للمؤمنين والمؤمنات والمسلمين والمسلماتً وتابع بيننا وبينهم بالحسنات انك مجيب الدعوات قاضي الحاجات ....
إخوتي أخواتي في الله:
مما لا يُنكر ولا يخفى على الجميع ما عاناه الصالحونَ عبرَ التأريخ من آلامٍ وآهاتٍ صُبّت عليهم واُريد لتلك المعاناة أن تشكلَ حجرَ عثرةٍ تُعطلُ أو تُبطئ مسيرةَ الصالحين وتحولُ دونَ السيرِ بقوافلِ المؤمنينَ تُجاهَ ربِهم وخالقِهم بكراديس العبّاد وكما تعلمونَ (إن الشجرةَ المثمرةِ هي من تُرمى بالحجر) فتعرضتِ النخبةُ الداعيةُ إلى الله برجالاتِها وعظمائِها إلى شتى أنواعِ التعذيبِ والعناءِ والتشريدِ والسجنِ المادي والمعنوي ولكن بَقيَّ جوابُ النخبِ الطاهرةِ على مَرِ التاريخِ صادحا مجلجلا ( قال ربِّ السِّجنُ أحبُ إليّ مما يدعونني إليه )، وفي الحاضرِ سمعنا ما جرى على الشهيد السعيد محمد باقر الصدر (قدس سره) من سجنٍ وتعذيبٍ وألمِ الاهانة وبعده وعلى منهجهِ الطاهر وجادته الصواب سار المرجعُ العراقي العربي السيد الصرخي الحسني(دام ظله)، ستمرُ علينا بعدَ أيامٍ قليلةٍ ذكرى أليمةٍ على قلوبِ الأخيارِ من الرجال والنساء والأبناء ألا وهي ذكرى الاعتقالِ الثاني لسماحةِ المرجع العراقي العربي السيد الصرخي الحسني (دام ظله) .
http://www.al-hasany.com/vb/showthread.php?t=333701


حيدر مسلم غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
 

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


جميع المواضيع والمشاركات المطروحه في منتديات فدكـ الثقافية تعبر عن رأي أصحابها ولاتعبر عن رأي الإدارة

تطوير واستضافة: شبكة جنة الحسين (عليه السلام) للإنتاج الفني

الساعة الآن: 06:45 PM.


Design By

Powered by vBulletin Copyright ©2000 - 2010
جميع الحقوق محفوظة لـ: شبكة فدك الثقافية