التسجيل التعليمـــات التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

اللهم كن لوليك الحجة ابن الحسن صلواتك عليه وعلى آبائه في هذه الساعه وفي كل ساعه وليا وحافظا وقائدا وناصرا ودليلا وعينا حتى تسكنه ارضك طوعا وتمتعه فيها طويلا برحمتك يا ارحم الراحمين وصلى الله على محمد وآل بيته الطيبين الطاهرين .. اللهم انا نشهدكَ بأننا والينا محمدا وعلي وفاطمه والحسن والحسين والائمة المعصومين من ذرية الحسين .. وارواحنا فداء لحجتك المنتظر ..
التميز خلال 24 ساعة
العضو المميز الموضوع المميز المشرف المميز المشرفة المميزه
قريبا
بقلم :
قريبا قريبا

العودة   منتديات فدك الثقافية > واحة المنتديات الأسلآمية > منتدى أهل البيت

منتدى أهل البيت في رحاب أهل بيت العصمة "عليهم السلام"

الإهداءات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 01-25-2010, 10:18 PM   #1
ابو بسام قصار
مشرف المنتدى الإسلآمي العام
 
الصورة الرمزية ابو بسام قصار
 
تاريخ التسجيل: Nov 2009
العمر: 49
المشاركات: 2,888
معدل تقييم المستوى: 14
ابو بسام قصار is on a distinguished road

المستوى : 42 [♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥]
الحياة 103 / 1036

النشاط 962 / 34655
المؤشر 44%

icon15 زواج رسول الله (صلى الله عليه وآله) من السيدة خديجة

بسم الله الرحمن الرحيم


زواج رسول الله (صلى الله عليه وآله) من السيدة خديجة


مقدّمة:


لابُدَّ للنبي (صلى الله عليه وآله) من الاقتران بامرأة تتناسب مع عظمة شخصيته، وتتجاوب مع أهدافه السامية.
ولم يكن في دنيا النبي محمّد (صلى الله عليه وآله) امرأة تصلح لذلك غير السيّدة خديجة (رضي الله عنها)، لما ينتظرها من جهاد، وبَذْل، وصَبر.
وشاءت حكمة الله تعالى أن يتَّجه قلب خديجة نحو النبي (صلى الله عليه وآله)، وأن تتعلَّق بشخصيته، وتطلُب منه أن يقترن بها، فيقبل النبي (صلى الله عليه وآله) بذلك، ويتمّ الزواج منها في العاشر من ربيع الأوّل، قبل بعثته (صلى الله عليه وآله) بخمسة عشر عاماً .
وكان حينذاك عمر النبي (صلى الله عليه وآله) لم يتجاوز الخامسة والعشرين ، وعمرها (رضي الله عنها) لم يتجاوز الأربعين سنة.
صفات الزوجين:


كانت السيّدة خديجة (رضي الله عنها) من خيرة نساء قريش، وأكثر نسائهم مالاً، وأجملهم حسناً، وكانت تدعى في العصر الجاهلي بـ (الطاهرة) و (سيّدة قريش).
وقد خطبها أكابر قريش وبذلوا الأموال لذلك، ومنهم: عقبة بن أبي معيط، والصلت بن أبي يهاب، وأبو جهل، وأبو سفيان، فرفضتهم كاملاً وأبدت رغبتها بالاقتران بالنبي (صلى الله عليه وآله)؛ لما عرفت عنه من النبل، وسموّ نسب، وشرف عفّة، وأخلاق لا تضاهى، وصفات كريمة فائقة.
بداية العلاقة:


كانت السيّدة خديجة (رضي الله عنها) ذات تجارة وأموال، وقد سمعت وعلمت عن خُلق النبي (صلى الله عليه وآله) السامي، وأمانته، وشرفه البالغ، حيث كان يسمّى في الجاهلية بـ (الصادق الأمين)، فتمنّت أن يكون النبي (صلى الله عليه وآله) أحد من يتّجر لها بأموالها الطائلة؛ لأمانته المشهودة، وخُلقه الرفيع.
فبادرت بإرسال من يرغّبه بالعمل في تجارتها والطلب إليها بالعمل، فرفض النبي (صلى الله عليه وآله) الطلب منها، فأرسلت هي طالبة منه العمل في تجارتها، فوافق (صلى الله عليه وآله).
فكان النبي (صلى الله عليه وآله) مضارباً بأموالها وتجارتها، أو مشاركاً لها في ذلك، حيث إنّه (صلى الله عليه وآله) ما استؤجر بشيء لأحد.
فكرة الزواج:


عند عودة النبي (صلى الله عليه وآله) من الشام في تجارته الأُولى لخديجة ومعه ميسرة ـ غلام خديجة ـ وقد ربحوا أضعافاً مضاعفة لما كان من قبل من الأرباح، سرّت خديجة بذلك أيّما سرور، وزاد عطفها فيها شوقاً للرسول (صلى الله عليه وآله) ما سمعت من ميسرة غلامها من أخلاقه وصفاته وفراسته ونبله، فازدادت معزّة النبي ومحبّته في نفسها، وأخذت تحدّث نفسها بالزواج من الرسول قبل بعثته.
خطبة السيّدة خديجة (رضي الله عنها):


قال الإمام جعفر الصادق (عليه السلام): (لمّا أراد رسول الله (صلى الله عليه وآله) أن يتزوّج خديجة بنت خويلد، أقبل أبو طالب في أهل بيته، ومعه نفر من قريش حتّى دخل على ورقة بن نوفل عمّ خديجة، فابتدأ أبو طالب بالكلام فقال: الحمد لربّ هذا البيت، الذي جعلنا من زرع إبراهيم، وذرّية إسماعيل، وأنزلنا حرماً آمناً، وجعلنا الحكّام على الناس، وبارك لنا في بلدنا الذي نحن فيه.
ثمّ إنّ ابن أخي هذا ـ يعني رسول الله (صلى الله عليه وآله) ـ ممّن لا يوزن برجل من قريش إلاّ رجح به، ولا يقاس به رجل إلاّ عظم عنه، ولا عدل له في الخلق، وإن كان مقلاً في المال، فإنّ المال رفد جار، وظلّ زائل، وله في خديجة رغبة، ولها فيه رغبة، وقد جئناك لنخطبها إليك برضاها وأمرها، والمهر عليّ في مالي الذي سألتموه عاجله وآجله، وله ـ وربّ هذا البيت ـ حظّ عظيم، ودين شائع، ورأي كامل.
ثمّ سكت أبو طالب، وتكلّم عمّها وتلجلج، وقصر عن جواب أبي طالب، وأدركه القطع والبهر، وكان رجلاً من القسّيسين، فقالت خديجة مبتدئة: يا عمّاه إنّك وإن كنت أولى بنفسي منّي في الشهود، فلست أولى بي من نفسي، قد زوّجتك يا محمّد نفسي، والمهر عليّ في مالي، فأمر عمّك فلينحر ناقة فليولم بها، وادخل على أهلك.
قال أبو طالب: اشهدوا عليها بقبولها محمّداً، وضمانها المهر في مالها.
فقال بعض قريش: يا عجباه المهر على النساء للرجال، فغضب أبو طالب غضباً شديداً، وقام على قدميه، وكان ممّن يهابه الرجال ويكره غضبه، فقال: إذا كانوا مثل ابن أخي هذا، طلبت الرجال بأغلى الأثمان، وأعظم المهر، وإذا كانوا أمثالكم لم يزوّجوا إلاّ بالمهر الغالي، ونحر أبو طالب ناقة، ودخل رسول الله (صلى الله عليه وآله) بأهله (1).
الزوجة الباكرة:


قد قيل: إنّه (صلى الله عليه وآله) لم يتزوّج بكراً غير عائشة، وأمّا خديجة، فيقولون: إنّها قد تزوجت قبله (صلى الله عليه وآله) برجلين، ولها منهما بعض الأولاد، وهما عتيق بن عائذ بن عبد الله المخزومي، وأبو هالة التميمي.
أمّا نحن فنقول: إنّنا نشكّ في دعواهم تلك، ونحتمل جدّاً أن يكون كثير ممّا يقال في هذا الموضوع قد صنعته يد السياسة.
فالسيّدة خديجة (رضي الله عنها) لم تتزوّج بأحد قبل النبي (صلى الله عليه وآله)؟! وذلك:
أوّلاً: قال ابن شهرآشوب: (وروى أحمد البلاذري، وأبو القاسم الكوفي في كتابيهما، والمرتضى في الشافي، وأبو جعفر في التلخيص: أنّ النبي (صلى الله عليه وآله) تزوّج بها، وكانت عذراء).
ثانياً: قال أبو القاسم الكوفي: (إنّ الإجماع من الخاص والعام، من أهل الآثار ونقلة الأخبار، على أنّه لم يبق من أشراف قريش، ومن ساداتهم وذوي النجدة منهم، إلاّ من خطب خديجة، ورام تزويجها، فامتنعت على جميعهم من ذلك، فلمّا تزوّجها رسول الله (صلى الله عليه وآله) غضب عليها نساء قريش وهجرنها، وقلن لها: خطبك أشراف قريش وأمراؤهم فلم تتزوّجي أحداً منهم، وتزوّجت محمّداً يتيم أبي طالب، فقيراً، لا مال له؟!
فكيف يجوز في نظر أهل الفهم أن تكون خديجة، يتزوّجها أعرابي من تميم، وتمتنع من سادات قريش، وأشرافها على ما وصفناه؟! ألا يعلم ذوو التمييز والنظر: أنّه من أبين المحال، وأفظع المقال)؟!.
ثالثاً: كيف لم يعيّرها زعماء قريش الذين خطبوها فردّتهم، بزواجها من أعرابي بوّال على عقبيه؟!.
رابعاً: لقد روي أنّه كانت لخديجة أُخت اسمها هالة، تزوّجها رجل مخزومي، فولدت له بنتاً اسمها هالة، ثمّ خلف عليها ـ أي على هالة الأُولى ـ رجل تميمي يقال له: أبو هند، فأولدها ولداً اسمه هند.
وكان لهذا التميمي امرأة أُخرى قد ولدت له زينب ورقية، فماتت، ومات التميمي، فلحق ولده هند بقومه، وبقيت هالة أُخت خديجة والطفلتان اللتان من التميمي وزوجته الأُخرى، فضمّتهم خديجة إليها، وبعد أن تزوّجت بالرسول (صلى الله عليه وآله) ماتت هالة، فبقيت الطفلتان في حجر خديجة والرسول (صلى الله عليه وآله).
وكان العرب يزعمون: أنّ الربيبة بنت، ولأجل ذلك نسبتا إليه (صلى الله عليه وآله)، مع أنّهما ابنتا أبي هند زوج أُختها (2).
تاريخ الزواج:


10 ربيع الأول 15 عام قبل البعثة .
ـــــــــــــ
1ـ الكافي 5/374.
2ـ أُنظر: الصحيح من سيرة النبي الأعظم 2/121.
بقلم : محمد أمين نجف
ابو بسام قصار غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-25-2010, 11:09 PM   #2
فوادالركابي
 
الصورة الرمزية فوادالركابي
 
تاريخ التسجيل: Nov 2009
الدولة: iraq _baghdad
العمر: 43
المشاركات: 2,001
معدل تقييم المستوى: 14
فوادالركابي is on a distinguished road

المستوى : 36 [♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥]
الحياة 0 / 899

النشاط 667 / 30261
المؤشر 97%

افتراضي رد: زواج رسول الله (صلى الله عليه وآله) من السيدة خديجة

بسم الله الرحمن الرحيم
اسال الله الذي سجدت له كل الخلائق ان يكتب لك جزاء كل ماتكتب خيرا لك ولاهلك ولوالديك
__________________



مشرف واحة المنتديات الثقافية والادبية

والمراقب العام
فوادالركابي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-26-2010, 01:35 AM   #3
ابو بسام قصار
مشرف المنتدى الإسلآمي العام
 
الصورة الرمزية ابو بسام قصار
 
تاريخ التسجيل: Nov 2009
العمر: 49
المشاركات: 2,888
معدل تقييم المستوى: 14
ابو بسام قصار is on a distinguished road

المستوى : 42 [♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥]
الحياة 103 / 1036

النشاط 962 / 34655
المؤشر 44%

افتراضي رد: زواج رسول الله (صلى الله عليه وآله) من السيدة خديجة

بسم الله الرحمن الرحيم
اسعدني تواصلك اخ فؤاد ممنون مرورك الكريم
ابو بسام قصار غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-24-2010, 07:46 AM   #4
أم نور
 
الصورة الرمزية أم نور
 
تاريخ التسجيل: Nov 2009
المشاركات: 1,492
معدل تقييم المستوى: 13
أم نور is on a distinguished road

المستوى : 32 [♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥]
الحياة 0 / 799

النشاط 497 / 26912
المؤشر 96%

افتراضي رد: زواج رسول الله (صلى الله عليه وآله) من السيدة خديجة

بسم الله الرحمن الرحيم
مشكورين ع الموضوع
__________________
أم نور غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-01-2010, 09:13 PM   #5
الم الرحيل
مشرفة منتدى لقاء مع عضو
 
الصورة الرمزية الم الرحيل
 
تاريخ التسجيل: Nov 2009
المشاركات: 4,270
معدل تقييم المستوى: 16
الم الرحيل is on a distinguished road

اوسمتي

المستوى : 48 [♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥]
الحياة 119 / 1196

النشاط 1423 / 40010
المؤشر 84%

افتراضي رد: زواج رسول الله (صلى الله عليه وآله) من السيدة خديجة

بسم الله الرحمن الرحيم
يعطيك العافيه

مميز دوما في طرحك ونقلك

سعدت كثيرا بالمرور بين حروفك

فلا تحرمينا جمالها

لك اطيب تحيهـ


الم الرحيل غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-16-2010, 01:02 AM   #6
عاشقة الحسين(ع)
مشرفة منتدى القرآن الكريم
 
الصورة الرمزية عاشقة الحسين(ع)
 
تاريخ التسجيل: Dec 2009
الدولة: القطيف الحبيبه*~
المشاركات: 958
معدل تقييم المستوى: 12
عاشقة الحسين(ع) is on a distinguished road

اوسمتي

المستوى : 27 [♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥]
الحياة 0 / 662

النشاط 319 / 22153
المؤشر 49%

افتراضي رد: زواج رسول الله (صلى الله عليه وآله) من السيدة خديجة

بسم الله الرحمن الرحيم
يعطيك ربي العافيه ع الموضووع
__________________
فمالي لا أبكي؟ أبكي لخروج نفسي،أبكي لظلمة قبري،أبكي لضيق لحدي،
أبكي لسؤال منكر ونكير أياي،أبكي لخروجي من قبري عرياناً ذليلاً حاملاً ثقلي على ظهري
أنظر مرة عن يمني وأخرى عن شمالي إذ الخلائق في شأن غير شأني..!



عاشقة الحسين(ع) غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-16-2010, 03:05 AM   #7
akram
 
الصورة الرمزية akram
 
تاريخ التسجيل: Nov 2009
المشاركات: 664
معدل تقييم المستوى: 12
akram is on a distinguished road

المستوى : 23 [♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥]
الحياة 0 / 561

النشاط 221 / 18924
المؤشر 47%

افتراضي رد: زواج رسول الله (صلى الله عليه وآله) من السيدة خديجة

بسم الله الرحمن الرحيم
شكرا على الموضوع
akram غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-16-2010, 06:23 PM   #8
ابو بسام قصار
مشرف المنتدى الإسلآمي العام
 
الصورة الرمزية ابو بسام قصار
 
تاريخ التسجيل: Nov 2009
العمر: 49
المشاركات: 2,888
معدل تقييم المستوى: 14
ابو بسام قصار is on a distinguished road

المستوى : 42 [♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥♥ Bأ©-Yأھu ♥]
الحياة 103 / 1036

النشاط 962 / 34655
المؤشر 44%

افتراضي رد: زواج رسول الله (صلى الله عليه وآله) من السيدة خديجة

بسم الله الرحمن الرحيم
ابو بسام قصار غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
تأسيس رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) الدولة المباركة ابو بسام قصار المنتدى الإسلآمي العام 7 02-24-2010 02:42 PM
تغيير القبلة في صلاة رسول الله (صلى الله عليه وآله) ابو بسام قصار منتدى أهل البيت 3 02-05-2010 12:56 AM
تأسيس رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) الدولة المباركة ابو بسام قصار المنتدى الإسلآمي العام 6 01-28-2010 05:36 PM
نزول القرآن الكريم على رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) ابو بسام قصار منتدى القرآن الكريم 4 01-25-2010 09:41 PM
هجرة رسول الله (صلى الله عليه وآله) إلى المدينة ومبيت الإمام علي (عليه السلام) على فر ابو بسام قصار منتدى أهل البيت 4 01-22-2010 06:56 PM


جميع المواضيع والمشاركات المطروحه في منتديات فدكـ الثقافية تعبر عن رأي أصحابها ولاتعبر عن رأي الإدارة

تطوير واستضافة: شبكة جنة الحسين (عليه السلام) للإنتاج الفني

الساعة الآن: 06:25 PM.


Design By

Powered by vBulletin Copyright ©2000 - 2010
جميع الحقوق محفوظة لـ: شبكة فدك الثقافية