منتديات فدك الثقافية

منتديات فدك الثقافية (http://www.afadak.com/forum/index.php)
-   منتدى المناجاة والإبتهال إلى الله سبحانه وتعالى (http://www.afadak.com/forum/forumdisplay.php?f=75)
-   -   كلمة قصيرة لسماحة الشيخ حبيب الكاظمي ( 3 ) (http://www.afadak.com/forum/showthread.php?t=5113)

رضوي 01-02-2011 08:50 PM

كلمة قصيرة لسماحة الشيخ حبيب الكاظمي ( 3 )
 

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وال محمد الابرار الاخيار
اللهم عجل لوليك الفرج
إن الإنسان عندما يزاول عملا مخلصا لوجه الله تعالى؛ فإنه يعيش حالة من حالات النفحات الإلهية؛ المصاحبة للعمل، والرافعة لكل تحير واضطراب..
27-
إن الدعاء قبل وقوع البلاء لدفعه، أقوى من الدعاء بعد نزول البلاء لرفعه.. حيث أن الأمر يحتاج في الحالة الثانية لدعاء مضاعف..
28-
إن الدعاء قبل مجيء البلاء أقرب للإخلاص؛ لأنه يعبر عن حالة الحب للحديث مع الله -تعالى- لا طلبا لمتاع عاجل..
29-
عندما يدعو المؤمن في حال الشدة، لا يعيش حالة من الخجل والاستحياء؛ لأن هذا هو ديدنه (يدعو في الرخاء والشدة).. فهو ليس عبدا انتفاعيا، لا يدعو ربه إلا في الشدائد..
30-
كل معصية هي ابتعاد عن النور، وكلما امتد زمان المعصية؛ كلما زاد الابتعاد عن النور، إلى درجة لا يؤمل العودة إلى ذلك النور أبدا..
31-
كلما أذنب الإنسان ذنبا، اقترب من الظلمة درجة، إلى حد يصل كما يعبر القرآن الكريم: {إِذَا أَخْرَجَ يَدَهُ لَمْ يَكَدْ يَرَاهَا}.. عندئذ يتخبط الإنسان في الظلام الدامس، فلا يعلم يمينه من شماله..
32-
إن النفوس المطمئنة نفوس قليلة في عالم الوجود، كنفس الحسين (ع).. أما نفوسنا نحن، فهي نفوس أمارة أو لوامة.. لذا على المؤمن أن يتخذ ساعة من ليل أو نهار، فيتشبه بنبي الله يونس (ع) فيسجد ويقرأ آية: {لّا إِلَهَ إِلاَّ أَنتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنتُ مِنَ الظَّالِمِينَ}.. يكفي أن يقولها مرة واحدة، ولكن بانقطاع شديد إلى الله عز وجل..
33-
إن من يريد السعادة المنشودة، والاطمئنان القلبي؛ فإن هذه السعادة لا يمكنها أن توجد، إلا ضمن جو الإيمان، والعودة إلى واهب السعادة وخالقها..
34-
لا يمكن أن تتحقق السعادة والاطمئنان في القلب؛ إلا بمراجعة الوصفة التي جاءت من قِبل مقلِّب القلوب، بل خالق القلب..
35-
إن الإنسان الخاشع، يستلذ بالصلاة، والحديث مع رب العالمين.. بحيث لا يقاس إلى ذلك أية متعة من متع الحياة الفانية..
36-
إن الذي لا يخشى ولا يخشع؛ هو إنسان لا يعرف الله، فمثله في ذلك كمثل المنكر له في مقام العمل..
37-
إن الإنسان الذي لا يفوّض أمره إلى الله تعالى، وكذلك الذي يخشى قلبه من انقطاع الرزق، والذي يخاف المخلوق.. هذا الإنسان لا يعد مؤمناً بالله عز وجل؛ لأنه لم يحقق السكينة والاطمئنان في حركة حياته..
38-
إن المؤمن الذي يخشع في صلاته، ويترك اللغو، ويحافظ على فرجه، و...الخ؛ ولكنه لا يراعي أمانته.. فإنه بعيد من رحمة الله تعالى، وينطبق عليه قول النبي (ص): (ملعونٌ ملعونٌ!.. من ضيّع من يعول)..
39- إن الإنسان في حياته اليومية وإلى أن يموت، لا بد وأن يبتلى بجهلة من أرحامه أو من غير أرحامه، في مجال عمله أو في دائرة معاشرته.. والمؤمن إذا تنزل إلى هؤلاء الجاهلين، فإنه يتنزل إلى مستوى الجهال، ويشغل نفسه بعوالمهم..
40-
إن المؤمن إذا تجاوز في حد من حدود الله، فهو بحد ذاته تلك الساعة ليس بمؤمن، ولا وزن له.. فلعله كان قبل ذلك من العباد والزهاد، وممن له الوزن قبل الغضب وبعده.. فإذن، لماذا يقيم الإنسان وزنا لما لا وزن له في حال الغضب؟..
41-
إن السجود في حقيقته هو السجود الروحي.. فالسجود حركة قلبية، وهذه السجدة الظاهرية هي حركة البدن.. فالساجدون لله عز وجل، والمحترفون السجود، هؤلاء لهم عوالم لا تقدر ولا توصف.. فلهم سير إلى عالم الغيب..
42-
إن السجود في عرف الأولياء والصلحاء، يعتبر سياحة روحية، وما أروعها من سياحة!.. لا تكلف مالاً ولا تعباً، ومتاحة في أية ساعة من الساعات..
43-
إن الدعاء حركة القلب لا حركة اللسان، فاللسان يكشف عما في القلب.. فإذا كان القلب خاوياً، فحركة اللسان تكشف عن معنى لا وجود له..
44-
إن رتبة فراغ القلب من كل شاغل سواه، من أعظم صور البلوغ النفسي، والسير العرفاني إلى الله عز وجل..
45-
إن الإنسان الذي يقوم بأنواع العبادات، وأنواع المجاهدات: سيفاً، أو قلماً، أو قولاً، أو قدماً.. ولكنّ له قلبا مضطربا، وقلبا يخشى المستقبل، ويقلق على الماضي، وغير مستقر.. فهذا القلب مقطوع الصلة بعالم الغيب، ولا صلة له بالله عز وجل..


أبوعلي الكاظمي 01-03-2011 06:59 PM

رد: كلمة قصيرة لسماحة الشيخ حبيب الكاظمي ( 3 )
 
بارك الله بكَ اخي الكريم رضوي وجزاك الله خير الجزاء

سبل النجاة 01-04-2011 08:23 PM

رد: كلمة قصيرة لسماحة الشيخ حبيب الكاظمي ( 3 )
 

http://www.alhuda14.net/vb/images/bannar/1230.gif
وصل اللهم على فاطمة وأبيها وبعلها وبنيها والسر المستودع فيها عدد ماأحاط به علمك
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

المؤمن رضوي أتيت بدرر فمن قراءها بتمعن لعرف حقيقيتها جيداً
ربي يحفظكم وينور قلبكم وطريقكم بنور الإيمان لهذه المختارات المباركة،،afadak17
سدد الباري خطواتكم وفقكم لمرضاته انه سميع مجيب
دمتم برعاية المولى عزوجل
لبيك ياثار الله
خادمة العترة الطاهرة
طالبة علم

خالد الاسدي 01-05-2011 08:48 PM

رد: كلمة قصيرة لسماحة الشيخ حبيب الكاظمي ( 3 )
 
السلام على أل ألبيت ومنبع النبوة
بورك طرحكم أخي العزيزرضوي وثبت أجركم إنشاء الله
نطلب من الله العلي القديران يتقبل اعمالكم باحسن القبول

الطريبيلي 01-06-2011 05:06 PM

رد: كلمة قصيرة لسماحة الشيخ حبيب الكاظمي ( 3 )
 
بارك الله فيك اخي رضوي وجزاك الله خير الجزاء
وحفظ الله سماحة الشيخ حبيب الكاظمي واطال الله في عمرة

رضوي 02-09-2011 11:16 PM

رد: كلمة قصيرة لسماحة الشيخ حبيب الكاظمي ( 3 )
 

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وال محمد الابرار الاخيار
اللهم عجل لوليك الفرج
شكرا لمروركم العطرة
http://blqees.com/smiles/smile_album...1944675189.gif
حفظكم الله وسدد خطاكم لكل خير
قضى الله حوائجكم وايانا في الدنيا والاخرة بحق محمد وال محمد عليه وعليهم افضل الصلاة والسلام
http://blqees.com/smiles/smile_album...6117253389.gif

روح البتول 02-10-2011 12:46 PM

رد: كلمة قصيرة لسماحة الشيخ حبيب الكاظمي ( 3 )
 
بارك الله بيك اخي الكريم

يسلموووووووو

معصومة 02-10-2011 02:58 PM

رد: كلمة قصيرة لسماحة الشيخ حبيب الكاظمي ( 3 )
 
الله يعطيك العافية اخي رضوي
وشكرا لطرحك الموضوع الرائع
في ميزان حسناتك
لاحرمنا الله من عطر اطروحاتك

منال العرب 02-10-2011 05:07 PM

رد: كلمة قصيرة لسماحة الشيخ حبيب الكاظمي ( 3 )
 
موفــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــق
::08::

حسينية الهوى 02-11-2011 03:31 AM

رد: كلمة قصيرة لسماحة الشيخ حبيب الكاظمي ( 3 )
 
اللهم صل على محمد وال محمد

كلمات الشيخ حبيب الكاظمي كالبلسم على الجروح

جزيت خيرا اخي الفاضل

وفقك الله لكل خير بحق محمد وال محمد

رضوي 02-16-2011 11:16 PM

رد: كلمة قصيرة لسماحة الشيخ حبيب الكاظمي ( 3 )
 
بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم صل على محمد وال محمد الابرار الاخيار

اللهم عجل لوليك الفرج
http://r22.imgfast.net/users/2212/30...les/913180.gif


خالد الاسدي 09-04-2012 10:33 PM

رد: كلمة قصيرة لسماحة الشيخ حبيب الكاظمي ( 3 )
 
أحسنت اخي الكريم رضوي وجزاك الله خير الجزاء


تطوير واستضافة: شبكة جنة الحسين (عليه السلام) للإنتاج الفني

الساعة الآن: 06:26 AM.

Powered by vBulletin 3.8.4 © 2000 - 2021
جميع الحقوق محفوظة لـ: شبكة فدك الثقافية