:: أمثال وحكم ::
 القائمة الرئيسية
 البحث في الموقع
 خطبة الامام السجاد (ع) في مجلس يزيد
 :: اعلان ممول ::
 التأريخ
٢٨ / جمادى الآخرة / ١٤٣٨ هـ.ق
٧ / فروردین / ١٣٩٦ هـ.ش
٢٧ / مارس / ٢٠١٧ م
 الإحصائيات:
عدد المتواجدون حالياً: ٥٧
عدد زيارات اليوم: ٥,٣٠٣
عدد زيارات اليوم الماضي: ١٩,٢٠٩
أكثر عدد زيارات: ٢٨٧,٠٨١ (٧ / أغسطس / ٢٠١٤ م)
عدد الزيارات الكلية: ١٢١,٨٣١,٨٧٠
عدد جميع الطلبات: ١٢٣,١٢٨,٤١٩

الأقسام: ٣٥
المقالات: ١٠,٥٤٤
الأخبار: ٣٠,٢٦٣
الملفات: ٨,٢٠٢
التعليقات: ٢,٢٢٩
 
 ::: تواصل معنا :::
 التقارير

الأخبار الاول من رجب يوم الشهيد العراقي

القسم القسم: التقارير التاريخ التاريخ: ٢٢ / مايو / ٢٠١٢ م ١٠:٢٠ ص المشاهدات المشاهدات: ٦٩٦٩ التعليقات التعليقات: ٠

تمر علينا هذه الايام الذكرى الاليمة لفاجعة استشهاد السيد محمد باقر الحكيم (قدس سره ) والذي اودى بحياته عمل اجرامي بشع في النجف الاشرف في الاول من رجب ١٤٢٤ هجرية.

اذ تحيي الامة الاسلامية الذكرى التاسعة لرحيلِ شهيد المحراب آية الله العظمى السيد محمد باقر الحكيم (قدس ) واستذكار سيرته العطرة حيث يستذكر العراقيون و يستحضرون في هذا اليوم جميع الشهداء وفي مقدمتهم السيد الشهيد محمد باقر الحكيم(قدس) والذين قدموا أنفسهم قرابين لنيل الحرية من أيدي السلطة الديكتاتورية الصدامية ، لاسيما انه سليل عائلة العلم والعمل والشهادة و أمضى حياته في التفقه والعطاء خدمة لدينه ووطنه منذ صباه ولحين نيله الشهادة على يد الغدر والتكفير في جوار حرم جده أمير المؤمنين (ع) في هذا اليوم عندما فاضت روح السيد الحكيم قرب مرقد جده (ع) لينال الشهادة والكرامة.

وجاءت فكرة تسمية يوم الشهيد العراقي بعد استشهاد سماحة السيد محمد باقر الحكيم ولكونه شخصية علمية كبيرة ووطنية وكان يمثل تطورا مهما على الصعيد العراقي ، اجتمع مجلس الحكم حينها واتخذ قراراً باعتبار يوم استشهاد السيد الحكيم في التاريخ الهجري اي الاول من رجب يوماً للشهيد العراقي ليكون استذكاراً لكل شهداء العراق الذين ضحوا بأرواحهم على يد النظام البائد ، وشهداء الإرهاب وهو يوم وقفة اكبار وتمجيد لكل الشهداء .

واقيم خلال السنوات الماضية استذكارا مهيبا لذكرى استشهاده حيث تتوافد حشود الزائرين الى محافظة النجف الاشرف لزيارة مرقد الشهيد بالاضافة الى الاحتفاء المركزي الذي يحضره معظم السياسيين العراقيين ويستذكرون حياته العطرة ومشروعه السياسي والفكري والعقائدي والاقتصادي من اجل المواطن والارتقاء بواقع البلد.

ويجيب السيد عمار الحكيم رئيس المجلس الاعلى على سؤال لاحد الصحف الاجنبية الشهيرة التي سالته عن استشهاد السيد الحكيم  وهل هو اكثر الاحداث وقعاً عليك فيجب سماحة السيد عمار الحكيم  بالقول " قد يكون كذلك ، لشعوري باهمية الدور الريادي الكبير لسماحته لاسيما في بناء العراق الجديد في اجواء تعددية تتطلب شخصية مؤثرة ونافذة من جهة ، ومنفتحة وقادرة على مخاطبة مختلف الاطراف من جهة أخرى ، خلال الاشهر الاربعة التي تلت قدومه الى العراق كان الشهيد قد ترك انطباعاً مؤثرا عندما استقبل خلالها المسيحيين وعلماء السنة وابناء العشائر والشخصيات العربية والكردية والتركمانية ومختلف الاقليات ، كما استقبل اساتذة الجامعات والصناعيين والمزارعين ، وكانت له رؤية وتصور دقيق لكل من الشرائح وفي مجمل القضايا التي كانت مورد البحث والنقاش وكان السادة الضيوف غالبا ما يتفاجئون بما كان يناقشهم في طبيعة عملهم ، كان يدفعهم للحياة والنهوض . ان الشعب عندما يعيش اسيراً في نظام شمولي لايسمح بفكر ، ولا بالرأي الآخر ، عند ذلك الشعب يعيش في حالة من الحذر والترهل ، وفي ازمة ثقة بالنفس وهو يحتاج لمن يعيد الثقه له ، وكان السيد الحكيم رجل يتمتع بهذه المواصفات،الشعب والوطن كان بحاجة للسيد الحكيم ودوره في هذه المرحلة ، كما ان غيابه كان يمثل صدمة كبيرة لي من حيث الفراغ الذي تركه لمعرفتي وقربي منه كانت صدمة عاطفية من حيث علاقتي الخاصة به".

التقييم التقييم:
  ٠ / ٠.٠
 التعليقات
لا توجد تعليقات

الإسم: *
الدولة:
البريد الإلكتروني:
النص: *
 
المقالات فصيل سياسي...بلا حدود

المقالات السماء تجذب نجوما من الأرض

المقالات نفاق.... ووقاحة ....

المقالات استعادة العراق.. أميركيّاً!!

المقالات الجرعات النهائيه....للبطاقه التموينيه

المقالات هل ستبعث داعش من جديد؟

المقالات ماذا تعني الهزيمة لداعش في الموصل؟

المقالات تحرير الموصل والرصيد الوطني

المقالات السلطه الابديه...وحكام يعرب

المقالات معارك تحرير الموصل تحصد رؤوس كبار قيادات ’داعش’

المقالات نعي ...للبطاقه التموينيه ...بطاقة تعزية

المقالات الى من ترفع الشكوى؟؟؟

المقالات رسالة من فتح الله كولن الى مسعود البارزاني

المقالات عرب وين ..طنبوره وين

المقالات تهم وشتائم..

المقالات عبير الشهادة... الحلقة الأولى

المقالات حكومة الاغلبية لتدمير العراق

المقالات (أستراليا تعتز وتفتخر أمام ألعالم بطبيب عراقي)

المقالات هل يمكن للعراق أن يستفيد من توجهات وسياسات ترامب ؟

المقالات الجبان...الفيسبوكي... إشارة سابقة

المقالات نفاق السياسيين....وصراع الأحزاب

المقالات متلازمة السياسة...والتساؤلات المشروعة

المقالات حوار هادئ... في جو ملتهب السياسي....الديني....ووجهات نظر

المقالات الحرب الفكريه تهددنا بعد العسكرية

المقالات الحكومة والثقه ...وما بينهما

المقالات العراقيون ..الشعب المظلوم

المقالات لا حياة بلا عقيدة

المقالات حكومة منتخبة وشوارع ملتهبة !

المقالات الشعب العراقي الصابر..والاحزاب..والانتخابات

المقالات السماسرة ..ويقظة الأمة

المقالات برلمان ..واحزاب... وانتخاب

المقالات حينما كنا في احزاب المعارضه...

المقالات حين يختلط الحابل بالنابل

المقالات هل خلت الساحة العراقية ..من ساسة حقيقيين

المقالات أستراليا تعتز وتفتخر أمام ألعالم بطبيب عراقي

المقالات هل يمكن لترامب إرجاع ألأموال ألتي سرقها ألسياسيون ألفاسدون للشعب ألعراقي ؟

المقالات هل نتوحد وتتوجه أفواه أسلحتنا, للعدو لا لأنفسنا؟

المقالات سيدتي فاطمة الزهراء..

المقالات التكنوقراط...وادارة الدوله..

المقالات عراقيوا المهجر...

المقالات والاخبار المنشورة لاتمثل بالضرورة رأي الشبكة كما إن الشبكة تهيب ببعض ممن يرسلون مشاركاتهم تحري الدقة في النقل ومراعاة جهود الآخرين عند الكتابة

 
شبكة المحسن عليه السلام لخدمات التصميم شبكة جنة الحسين عليه السلام للانتاج الفني