:: أمثال وحكم ::
 القائمة الرئيسية
 البحث في الموقع
 :: اعلام ورموز ::
 خطبة الامام السجاد (ع) في مجلس يزيد
 :: اعلان ممول ::
 التأريخ
٦ / رجب المرجّب / ١٤٣٦ هـ.ق
٥ / اردیبهشت / ١٣٩٤ هـ.ش
٢٥ / أبريل / ٢٠١٥ م
 الإحصائيات:
عدد المتواجدون حالياً: ٦٨
عدد زيارات اليوم: ٨,٩٦٩
عدد زيارات اليوم الماضي: ٣١,٨٣٨
أكثر عدد زيارات: ٢٨٧,٠٨١ (٧ / أغسطس / ٢٠١٤ م)
عدد الزيارات الكلية: ١٠٩,٥٠٥,٦٢٥
عدد جميع الطلبات: ١١٠,٩٧٥,١٦٧

الأقسام: ٣٥
الأخبار: ٢٣,٧٣٣
الملفات: ٥,١٦٣
التعليقات: ١,٧١٣
 
 ::: تواصل معنا :::
 أخبار العراق

الأخبار رئيس مصرف الاقتصاد: رفع البند السابع عن العراق سيمنح المصارف العراقية حرية التعامل مع المصارف العالمية

القسم القسم: أخبار العراق التاريخ التاريخ: ٢٢ / يناير / ٢٠١٢ م ٠٩:٥٠ ص المشاهدات المشاهدات: ٢٧١٤ التعليقات التعليقات: ٠
أكد رئيس مجلس إدارة مصرف الاقتصاد حسام عبيد على أهمية إخراج العراق عن طائلة البند السابع كونه سيمنح للمصارف العراقية حرية التعامل مع المصارف العالمية.

وقال عبيد في تصريح لمراسل(الوكالة الاخبارية للانباء)اليوم السبت: أن العراق لازال مكبلاً بالبند السابع من قبل الأمم المتحدة مما أثر على عمل المصارف العراقية كونه أعطى سمعة سيئة في عملها الخارجي والدولي، مما أدى الى رفض المصارف العالمية للتعامل مع المصارف العراقية.
وأشار عبيد الى: أن إخراج من الفصل السابع ضروري جداً كونه يمنح حرية التعامل مع المصارف العالمية ولاسيما الدول الممثلة بمجلس الأمن الدولي، داعياً الى التحرك نحو رفعه من اجل النهوض بالاقتصاد العراقي وتطوير عمل المصارف العراقية.
واستدرك في قوله: عندما يرفع البند السابع عن العراق سيخدم المصارف الحكومية بالدرجة الأساس كون أغلب المصارف الأهلية ليس لديها الإمكانيات الكافية لتصل الى التعامل مع المصارف العالمية.
وأضاف رئيس مجلس إدارة مصرف الاقتصاد: أن الأمم المتحدة أنشأت في فترة الحصار المفروض على العراق مصرف العراق للتجارة لغرض مساعدة الاقتصاد العراقي وتنشيط الحركة المصرفية في العراق، معرباً عن أسفه الشديد بأن الإدارات المصرفية السابقة لم تقدم أي خدمة للمصارف الخاصة من خلال مصرف العراق للتجارة بل أنها حاربت المصارف الأهلية ولم تفسح لها المجال للإنطلاق نحو المصارف العالمية، متأملاً من الإدارة المالية الحالية بأن تأخذ سلبيات الإدارة السابقة وتعكسها من أجل خدمة المصارف العراقية التي تقدم خدمة عامة للبلد.
يذكر أن العراق عندما فرض عليه الحصار الاقتصادي في التسعينات من القرن الماضي وضع تحت طائلة البند السابع من قبل الأمم المتحدة مما جعله مقيداً بتصرفاته المالية ومع التعاملات الخارجية.

التقييم التقييم:
  ٠ / ٠.٠
 التعليقات
لا توجد تعليقات

الإسم: *
الدولة:
البريد الإلكتروني:
النص: *
 
المقالات شهيد المحراب؛ شهيد المبادئ

المقالات الثلاثة الذين ....

المقالات موظفو التصنيع العسكري يقتلون جماعيا...

المقالات الإعصار الحوثي يهزم عاصفة الزهايمر

المقالات من يمثل السنة في العراق ؟!!

المقالات أخيراً : إزاحة الستار عن معبر سومار!

المقالات عاصفة التناقضات والفشل لحماية السعودية أم اليمن أم ماذا؟!

المقالات الحكيم.. رحل ولم يرحل

المقالات البلاد بحاجة للانطلاق لا للكبح

المقالات أنبارنا النازحة..!

المقالات الرأي العام تصنعه أرض المعركة

المقالات الابن على سر أبيه.. آل سعود أنموذجا

المقالات السيد محمد باقر الحكيم قربان الحرية

المقالات الحوثيون؛ يقتلون الملك سلمان في قصره.

المقالات بالتفاصيل... عزت الدوري أبن فراش الخيانة

المقالات بمن كان يتصل الدوري ؟

المقالات أمريكا تدفع حصان طروادة نحو بغداد

المقالات الاتحادية تعيد لمجلس النواب دوره التشريعي

المقالات تحرير الانبار على ابواب

المقالات متى كانت خلاياهم نائمة؟!

المقالات لا يدرك الظالع شأو السياسي الضليع..!

المقالات منظمة خلق خلايا داعش النائمة

المقالات رجال الأفعال

المقالات قراءة في نهاية حكم مملكة ال سعود ؟!!

المقالات تعيينات الوكالة: بوابة الدكتاتورية الجديدة.

المقالات محمد باقر الحكيم قربان الإسلام

المقالات السيد العبادي: أحذروا يوم عبوس قمطريرا

المقالات لأنك الحكيم ..

المقالات في ذكراك سيدي... شهيد المِحْراب

المقالات الدم عنوان الخلود…. ١ رجب نموذجا

المقالات أحذّر الحشد الشعبي من مصيدة الأنبار

المقالات لا عصف ولا حزمٌ

المقالات أسباب السقوط ما تزال قائمة

المقالات أعادة شحن داعش, والطموحات الأمريكية

المقالات إعادة اعمار البنية التحتية ومسك الأرض

المقالات التعين بالوكالة؛ نعش لحكومة العبادي

المقالات التشيع بقوة السلاح

المقالات الحكيم وقراءة التاريخ بعين الحاضر

المقالات العشق الممنوع بين وتركيا وداعش

المقالات التحالف الوطني، وتسعيرة الكهرباء الجديدة....!

المقالات والاخبار المنشورة لاتمثل بالضرورة رأي الشبكة كما إن الشبكة تهيب ببعض ممن يرسلون مشاركاتهم تحري الدقة في النقل ومراعاة جهود الآخرين عند الكتابة

 
شبكة المحسن عليه السلام لخدمات التصميم شبكة جنة الحسين عليه السلام للانتاج الفني