:: أمثال وحكم ::
 القائمة الرئيسية
 البحث في الموقع
 خطبة الامام السجاد (ع) في مجلس يزيد
 :: اعلان ممول ::
 التأريخ
٦ / ربيع الأول / ١٤٣٨ هـ.ق
١٦ / آذر / ١٣٩٥ هـ.ش
٦ / ديسمبر / ٢٠١٦ م
 الإحصائيات:
عدد المتواجدون حالياً: ٢١٠
عدد زيارات اليوم: ١٩,٨٨٩
عدد زيارات اليوم الماضي: ٩,٣٢٣
أكثر عدد زيارات: ٢٨٧,٠٨١ (٧ / أغسطس / ٢٠١٤ م)
عدد الزيارات الكلية: ١٢٠,١٠٢,٣٧٤
عدد جميع الطلبات: ١٢١,٣٣٧,٥٥٠

الأقسام: ٣٥
المقالات: ١٠,٤٧١
الأخبار: ٢٩,١٢٤
الملفات: ٧,٩٠٠
التعليقات: ٢,٢١٤
 
 ::: تواصل معنا :::
 أخبار العراق

الأخبار رئيس مصرف الاقتصاد: رفع البند السابع عن العراق سيمنح المصارف العراقية حرية التعامل مع المصارف العالمية

القسم القسم: أخبار العراق التاريخ التاريخ: ٢٢ / يناير / ٢٠١٢ م ٠٩:٥٠ ص المشاهدات المشاهدات: ٢٨١٥ التعليقات التعليقات: ٠
أكد رئيس مجلس إدارة مصرف الاقتصاد حسام عبيد على أهمية إخراج العراق عن طائلة البند السابع كونه سيمنح للمصارف العراقية حرية التعامل مع المصارف العالمية.

وقال عبيد في تصريح لمراسل(الوكالة الاخبارية للانباء)اليوم السبت: أن العراق لازال مكبلاً بالبند السابع من قبل الأمم المتحدة مما أثر على عمل المصارف العراقية كونه أعطى سمعة سيئة في عملها الخارجي والدولي، مما أدى الى رفض المصارف العالمية للتعامل مع المصارف العراقية.
وأشار عبيد الى: أن إخراج من الفصل السابع ضروري جداً كونه يمنح حرية التعامل مع المصارف العالمية ولاسيما الدول الممثلة بمجلس الأمن الدولي، داعياً الى التحرك نحو رفعه من اجل النهوض بالاقتصاد العراقي وتطوير عمل المصارف العراقية.
واستدرك في قوله: عندما يرفع البند السابع عن العراق سيخدم المصارف الحكومية بالدرجة الأساس كون أغلب المصارف الأهلية ليس لديها الإمكانيات الكافية لتصل الى التعامل مع المصارف العالمية.
وأضاف رئيس مجلس إدارة مصرف الاقتصاد: أن الأمم المتحدة أنشأت في فترة الحصار المفروض على العراق مصرف العراق للتجارة لغرض مساعدة الاقتصاد العراقي وتنشيط الحركة المصرفية في العراق، معرباً عن أسفه الشديد بأن الإدارات المصرفية السابقة لم تقدم أي خدمة للمصارف الخاصة من خلال مصرف العراق للتجارة بل أنها حاربت المصارف الأهلية ولم تفسح لها المجال للإنطلاق نحو المصارف العالمية، متأملاً من الإدارة المالية الحالية بأن تأخذ سلبيات الإدارة السابقة وتعكسها من أجل خدمة المصارف العراقية التي تقدم خدمة عامة للبلد.
يذكر أن العراق عندما فرض عليه الحصار الاقتصادي في التسعينات من القرن الماضي وضع تحت طائلة البند السابع من قبل الأمم المتحدة مما جعله مقيداً بتصرفاته المالية ومع التعاملات الخارجية.

التقييم التقييم:
  ٠ / ٠.٠
 التعليقات
لا توجد تعليقات

الإسم: *
الدولة:
البريد الإلكتروني:
النص: *
 
المقالات قضيتنا نحن العراقيون..

المقالات في ذكرى رحيل سيد الكونين ..

المقالات التحرك لتحفيز الحراك الاجتماعي السليم اولاً

المقالات ليستقل الدوسري وتعاقب "الشرق الأوسط": ويحكم..أحرجتمونا

المقالات مساحيق وأدوات تنظيف....سياسة

المقالات حشودنا فخرنا.. ترعبهم

المقالات بعض حملة الاقلام.. والفوضويه الفكريه..

المقالات السلفيون يحكمون بشرك ٩٥% من المسلمين وباباحة دمائهم

المقالات الشرخ الأوسط السعودية

المقالات ماهي مخاطر داعش بعد طردهم من الموصل ؟

المقالات حجيج كربلاء وإنتصاراتنا أفقدتهم صوابهم

المقالات عدونا مشترك.. توحيد الصفوف طريق النصر

المقالات حشودنا بالمعركة نبض زائري كربلاء

المقالات يا سليل عائلة القتلة والاجرام...اعادة نشر

المقالات ارض العراق...وزحف الاتباع والموالين

المقالات زحف الولاء الحسيني

المقالات سياسات انقرة.. خيبات وحماقات متلاحقة!

المقالات سطور...الولاء الحسيني

المقالات الطريق للجنة كربلاء

المقالات قريبا تهتف البشرية جميعها لبيك يا حسين !

المقالات استراتيجية ..(حسن النوايا)..

المقالات لمذا لم يأخذ حيدر العبادي بمقترح أياد علاوي بشان التدقيق العدلي؟

المقالات الشبكة العنكبوتيه .. كتابات ومتاهات

المقالات الشهداء....

المقالات تلعفر اسقطت مخططات اوردغان

المقالات تركياـ أمريكا ـ رقص على جراح العراقيين

المقالات البرلمان العراقي قراءة لمابعد داعش

المقالات أنقذوا أُمنا من الضياع ....

المقالات ازمة مناهج ام ازمة مبادئ

المقالات البرامج الحوارية وبرامج السخرية .. الجزء الثاني

المقالات هل داعش هم من السنة

المقالات أخطاء فادحة في السياسة السعودية خلال ٢٤ ساعة

المقالات تقرع أجراس الكنائس بالموصل

المقالات الوهابية أقلية في السعودية.. حقيقة لايعرفها الأغلبية

المقالات كركوك قنبلة لليوم التالي

المقالات "ملتات النصر"

المقالات سياسينا كونوا كعدنان مذكور الذي ظلمه التاريخ

المقالات الخطة التي قصمت ظهر البعير

المقالات بين بعث العراق وعبثه..!

المقالات البرامج الحوارية وبرامج السخرية - الجزء الأول

المقالات والاخبار المنشورة لاتمثل بالضرورة رأي الشبكة كما إن الشبكة تهيب ببعض ممن يرسلون مشاركاتهم تحري الدقة في النقل ومراعاة جهود الآخرين عند الكتابة

 
شبكة المحسن عليه السلام لخدمات التصميم شبكة جنة الحسين عليه السلام للانتاج الفني