:: أمثال وحكم ::
 القائمة الرئيسية
 البحث في الموقع
 :: اعلام ورموز ::
 خطبة الامام السجاد (ع) في مجلس يزيد
 :: اعلان ممول ::
 التأريخ
٩ / رجب المرجّب / ١٤٣٦ هـ.ق
٨ / اردیبهشت / ١٣٩٤ هـ.ش
٢٨ / أبريل / ٢٠١٥ م
 الإحصائيات:
عدد المتواجدون حالياً: ٦٩
عدد زيارات اليوم: ٦,٧٨٩
عدد زيارات اليوم الماضي: ٢٥,٣١٥
أكثر عدد زيارات: ٢٨٧,٠٨١ (٧ / أغسطس / ٢٠١٤ م)
عدد الزيارات الكلية: ١٠٩,٥٨١,٣٩٩
عدد جميع الطلبات: ١١١,٠٤٩,٥٣٠

الأقسام: ٣٥
الأخبار: ٢٣,٧٧١
الملفات: ٥,١٨٢
التعليقات: ١,٧٢٣
 
 ::: تواصل معنا :::
 أخبار العراق

الأخبار كمال الساعدي: هروب السجناء امر كارثي والهجوم كان رسالة لاسقاط هيبة الدولة

القسم القسم: أخبار العراق التاريخ التاريخ: ٢٣ / يوليو / ٢٠١٣ م ١٢:٠٤ م المشاهدات المشاهدات: ١٩٧٧ التعليقات التعليقات: ٠

وصف النائب عن ائتلاف دولة القانون كمال الساعدي عملية هروب سجناء من سجني التاجي وبغداد المركزي [ابو غريب سابقا] الاحد الماضي بـ"الكارثية".

وكان ارهابيون قد هاجموا مساء الاحد الماضي سجني التاجي وابي غريب، مستخدمين العبوات الناسفة والقذائف والأسلحة الرشاشة في محاولتهم لتهريب السجناء.

وقال الساعدي لوكالة كل العراق [أين] ان "هروب عدد كبير من السجناء بحسب ما اعلن هو امر كارثي".

وأشار الى ان "عملية الهجوم ومحاولة الاقتحام للسجنين هي رسالة لاطلاق سراح الارهابيين للعبث والفساد ورسالة لاسقاط هيبة الدولة والاجهزة الامنية، وان العراق يراد له ان لا يستقر".

وأوضحت وزارة العدل على لسان مدير دائرة الإصلاح المركزي فيها اللواء حامد الموسوي، تفاصيل الهجوم خلال مؤتمر صحفي عقده في مبنى الوزارة في بغداد،  أن "حصيلة الشهداء والجرحى من منتسبي دائرة الإصلاح بلغت [٨] شهداء و[١٤] جريحاً إما عدد القتلى من السجناء فبلغ [٢١] سجيناً وإصابة [٢٥] آخرين"، مشيرا إلى أن "الأجهزة الأمنية استطاعت بعد الاشتباكات مع المجاميع الإرهابية السيطرة على السجنين منذ الساعات الأولى"، مؤكدا تشكيل لجان تحقيق لمعرفة الحقائق وراء أحداث السجنين والقيام بإحصاء عدد نزلاء السجنين".

وأوضح الموسوي أن "الهجوم على سجني التاجي وأبي غريب بدأ في آن واحد بسقوط أكثر من [١٠٠] قذيفة هاون أعقبها هجوم بقاذفات الار بي جي والأسلحة المتوسطة والخفيفة وكذلك بتسعة إرهابيين انتحاريين وثلاث سيارات مفخخة، وبالتزامن مع عملية الاقتحام حدثت أعمال شغب داخل قاعات السجناء صاحبها انقطاع مفاجئ في الكهرباء".

يذكر ان سجني التاجي وابي غريب قد تعرضا الى اكثر من هجوم مسلح وشهدا عدة مرات هروبا للسجناء اضافة الى احباط العديد من المحاولات الفاشلة".

التقييم التقييم:
  ٠ / ٠.٠
 التعليقات
لا توجد تعليقات

الإسم: *
الدولة:
البريد الإلكتروني:
النص: *
 
المقالات ويبقى الحكيم الشهيد الحي

المقالات من المنتصر السعودية أم الحوثيون؟

المقالات وزارة الشباب والرياضة، للشباب أولا

المقالات لهذا السبب قتلوا محمد باقرالحكيم !

المقالات انتهت العاصفة ..... وانكسر الحزم ؟!

المقالات رسالة الوطن إلى السماء

المقالات السعوديون لم يحفظوا ماء وجوههم

المقالات شهيد المحراب؛ شهيد المبادئ

المقالات الثلاثة الذين ....

المقالات موظفو التصنيع العسكري يقتلون جماعيا...

المقالات الإعصار الحوثي يهزم عاصفة الزهايمر

المقالات من يمثل السنة في العراق ؟!!

المقالات أخيراً : إزاحة الستار عن معبر سومار!

المقالات عاصفة التناقضات والفشل لحماية السعودية أم اليمن أم ماذا؟!

المقالات الحكيم.. رحل ولم يرحل

المقالات البلاد بحاجة للانطلاق لا للكبح

المقالات أنبارنا النازحة..!

المقالات الرأي العام تصنعه أرض المعركة

المقالات الابن على سر أبيه.. آل سعود أنموذجا

المقالات السيد محمد باقر الحكيم قربان الحرية

المقالات الحوثيون؛ يقتلون الملك سلمان في قصره.

المقالات بالتفاصيل... عزت الدوري أبن فراش الخيانة

المقالات بمن كان يتصل الدوري ؟

المقالات أمريكا تدفع حصان طروادة نحو بغداد

المقالات الاتحادية تعيد لمجلس النواب دوره التشريعي

المقالات تحرير الانبار على ابواب

المقالات متى كانت خلاياهم نائمة؟!

المقالات لا يدرك الظالع شأو السياسي الضليع..!

المقالات منظمة خلق خلايا داعش النائمة

المقالات رجال الأفعال

المقالات قراءة في نهاية حكم مملكة ال سعود ؟!!

المقالات تعيينات الوكالة: بوابة الدكتاتورية الجديدة.

المقالات محمد باقر الحكيم قربان الإسلام

المقالات السيد العبادي: أحذروا يوم عبوس قمطريرا

المقالات لأنك الحكيم ..

المقالات في ذكراك سيدي... شهيد المِحْراب

المقالات الدم عنوان الخلود…. ١ رجب نموذجا

المقالات أحذّر الحشد الشعبي من مصيدة الأنبار

المقالات لا عصف ولا حزمٌ

المقالات أسباب السقوط ما تزال قائمة

المقالات والاخبار المنشورة لاتمثل بالضرورة رأي الشبكة كما إن الشبكة تهيب ببعض ممن يرسلون مشاركاتهم تحري الدقة في النقل ومراعاة جهود الآخرين عند الكتابة

 
شبكة المحسن عليه السلام لخدمات التصميم شبكة جنة الحسين عليه السلام للانتاج الفني