وزير النقل يكشف وجود مشكلة قانونية في شط العرب تعطل انتشال الغوارق منه (التاريخ: 2014/10/22) مقتل سبعة داعشيين في البو طعمة شمال تكريت (التاريخ: 2014/10/22) القوات الامنية تحبط عملية هجوم لداعش في عامرية الفلوجة وتكبدهم {20} قتيلا (التاريخ: 2014/10/22) النصراوي يُطلع وكيل المرجعية على خطط الحكومة المحلية للنهوض بواقع قضاء الزبير (التاريخ: 2014/10/22) وصول {100} مستشار أمريكي إلى قاعدة عين الأسد في الانبار (التاريخ: 2014/10/22) العبادي يلتقي رئيس مجلس تشخيص مصلحة النظام في ايران هاشمي رفسنجاني (التاريخ: 2014/10/22) القوات الامنية تشن هجوما كبيرا لتطهير بيجي شمال تكريت من عصابات داعش (التاريخ: 2014/10/22) الهجرة الدولية تعلن عن تجاوز أعداد النازحين في العراق عن المليون و{800} نازح (التاريخ: 2014/10/22) البرلمان : الجبوري وصل الى الكويت في زيارة تستغرق ثلاثة ايام لبحث الملفات المشتركة وتعزيز العلاقات (التاريخ: 2014/10/22) البنتاغون : تكلفة قتال داعش بلغت 424 مليون دولار (التاريخ: 2014/10/22)
 :: اعلان ممول ::
 القائمة الرئيسية
RSS
 الإحصائيات:
عدد المتواجدون حالياً: 456
عدد زيارات اليوم: 33,694
VISIT_COUNTS_YESTERDAY: 58,235
أكثر عدد زيارات: 287,081 (2014/08/07)
عدد الزيارات: 98,387,154
عدد جميع الطلبات: 99,978,539

الأقسام: 32
المقالات: 8,829
الأخبار: 20,938
الصور: 12
الصوتيات: 12
الكتب: 10
الصفحات: 1
الملفات: 4,687
مفاتيح البحث: 613
الأشخاص: 772
المصادر: 33
التعليقات: 1,584
سجل الزائرين: 10
التصويتات: 4
 
 ::: تواصل معنـــــــا :::
 حرب القاعدة وحرب الفلوجة

المقالة حرب القاعدة وحرب الفلوجة

القسم القسم: المقالات الشخص الكاتب: بهاء العراقي التاريخ التاريخ: 2013/01/28 المشاهدات المشاهدات: 7664 التعليقات التعليقات: 0

كما كان متوقعا ان تستغل بعض التنظيمات المتواطئة مع بعض الجهات السياسية تظاهرات الانبار لتعيد رسم خريطة جديدة للاحداث فبعد اعلان المجرم عزت الدوري ورفع صور وشعارات طائفية ومهاجمة قوات الجيش هانحن نعيش فصلا جديدا يكمل ماذهبنا اليه من ان هناك مخططا اقليميا يريد للعراق ان يغرق في فوضى الاقتتال بعد اختطاف مجموعة من الجنود في الفلوجة على يد مجهولين واعتقد جازما ان الخاطفين غير مجهولين وتقف خلفهم قوى بعينها  وهو ما حذر منه  الشيخ جلال الدين الصغير في خطبة صلاة الجمعة الماضية  من استغلال مجرمي القاعدة وبرابرة البعث وحارث الضاري تظاهرات الانبار والاحداث التي تشهدها لكي يمرروا اجنداتهم ويلعبوا على وتر الطائفية والاقتتال السني الشيعي وما اكدته وكالة الصين الجديدة  نقلا عن مصادر عراقية مسؤولة يذهب الى ماهو ابعد من ذلك ويفضح مخططات مبيتة ,فعملية خطف افراد الجيش في الفلوجة جزء من حملة مسلحة اطلقها تنظيم القاعدة باسم غزوة الثأر حيث وجهت القاعدة مرتزقتها والمتعاطفين معها  الى استهداف افراد الجيش العراقي في طول البلاد وعرضها مع  رصد مكافأت مالية تتجاوز الالف دولار لكل من يقوم بقتل او اسر جندي  فهل لازال هناك شك في ان التظاهرات المطلبية التي انطلقت حرفت عن مسارها وركبها الانتهازيون والقتلة والمجرمون ليعيثوا في الارض فسادا ويثيروا الفتنة تحت مسمى الدفاع والثأر وتصفية الحسابات ومع من يصفون هذه الحسابات وليس لي الا الادعاء انها ثارات مبيتة تريد اجتثاث الوجود الشيعي لاغير ومن يدعمها ويمولها معروف النوايا وما القاعدة الا مسمى يتحركون من خلاله واحداث سوريا وليبيا ومصر الا شاهد حي على مدى كذب الانظمة العربية والعالم الغربي في وقوفه ضد التطرف ومحاربة الارهاب حيث يزج هولاء جلهم من العروبيين والمرتزقة القادمين من افغانستان وباكستان للقتال مع تنظيمات تشرف عليها اجهزة مخابرات في المنطقة وبعض عناصر التخريب من الداخل مع ايجاد غطاء سياسي لتخريب البلدان المستهدفة ونشر الدمار فيها وما محاولات استهداف الجيش بهذا الشكل الا ايغال في نهج القتل والدمار وسوق العراقيين الى التخندق ايذانا بعودة الحرب الطائفية ولعل حوادث الخطف ليست هي من يدعونا للحذر والتصرف ازاء هذا الاستهداف للدولة وبنيتها بل ان الاعتداءات بصواريخ الكاتيوشا التي تستهدف مقرات الجيش في الفلوجة ايضا باتت امرا غير مقبول فهل يريد هولاء ان يسكت عن ذلك كله بينما يطالبون بانصاف الارهابيين والقتلة والمحكومين بقضايا ارهابية وما معنى ان يعاد سيناريو عمليات التهجير الجديدة في ديالى فما شهدته قرية شفته شرقي مدينة بعقوبة عن طريق حرق منازل سكنية اتباع اهل البيت وتهجير الأسر منها ينذر بشر مستطير  وربما ان لم تسارع الجهات المعنية ولا اعني الحكومة فقط بل الجميع من نخب دينية واجتماعية وسياسية الى منع عدواها من الانتقال  إلى مناطق أخرى وهو ليس ما نخشاه فقط بل ندعو الى علاجه ومنع تكراره ومن لم يحفظ الدرس الذي عشناه سابقا فاعتقد ان عليه ان يتذكره ويعيش مأسيه وعلى من ينظم التظاهرات ان لايسمح بان تكون ستارا لتمرير اجندات مشبوهة ولعل البيانات الخجولة التي تطلقها العراقية والمطالبات التي تلاها البعض على استحياء لن تجدي نفعا ما لم يكن معها حوار وتهدئة لتفويت الفرصة على المتربصين بالعراق واهله الشر . اننا نعيش فترة عصيبة لابد فيها من تظافر الجهود لمنع الانزلاق في مهاوي ومتاهات  الفتنة ولابد ايضا من التذكير بان الاعتماد على صبر العراقي المسكين المتضرر الاول من الارهاب لن يكون كافيا فهو ان صبر  وسكت عن بعض الاخفاقات هنا وهناك فبسبب حرصه على ان لاتثار الامور ويدخل مرحلة الفوضى والا فان تعرض للظلم وضغط عليه بشكل يهدد حياته ومستقبله  فليس له الا ان يدافع عن نفسه بلا تردد او تراجع وعند ذاك فلن ينفع بعض رواد الازمة ومن يقفون ورائهم من المتهمين بالارهاب شيء وسيندم الجميع على سلوك هذا الطريق فتعقلوا جميعا وان اردتم التظاهر فتظاهروا شرط ان لا تنشروا الفوضى وتفتحون الباب للقتلة والمجرمين في اغتيال وحدة الشعب الوطنية والسلم الاجتماعي بين ابناء هذا الوطن الصابر ...

التقييم التقييم:
  0 / 0.0
 التعليقات
لا توجد معلومات

الإسم: *
الدولة:
البريد الإلكتروني:
النص: *
التحقق اليدوي: *
 أخبار مثبتة:
 المقالات:
المقالة أقروها "بخٍ بخٍ لك يا علي".. ثم جحدوها واغتصبوها
القسم القسم: المقالات الشخص الكاتب: جميل ظاهري التاريخ التاريخ: 2014/10/21 المشاهدات المشاهدات: 454 التعليقات التعليقات: 0

المقالة العراق وبدائل التنمية
القسم القسم: المقالات الشخص الكاتب: حميد الموسوي التاريخ التاريخ: 2014/10/01 المشاهدات المشاهدات: 823 التعليقات التعليقات: 0
اخيرا تنبه المسؤولون العراقيون الى مخاطر الاعتماد على النفط كمصدر وحيد للدخل القومي وادرارة الاقتصاد العراقي وذلك بعد حصول الازمة المالية العالمية وما خلفته من اثار وتداعيات خطيرة وما احدثته من هزات ارتدادية اربكت اقتصاديات العالم باسره.

المقالة طفولة العراق بين سندان الفساد ومقصلة الإرهاب
القسم القسم: المقالات الشخص الكاتب: عباس المرياني التاريخ التاريخ: 2014/10/01 المشاهدات المشاهدات: 810 التعليقات التعليقات: 0
قبل سنتين تقريبا اطلق زعيم المجلس الاعلى الاسلامي العراقي السيد عمار الحكيم مبادرة لتنمية الطفولة العراقية المستباحة في محاولة منه لوضع اليد على الجرح ووقف نزفه المؤلم،الا ان مبادرة الحكيم بقيت طي النسيان وبين ادراج الاهمال والتمييع رغم ان من اطلقها لم يطالب بتسجيلها باسمه في حال تفعيلها كبراءة اختراع ،بل اعلنها مدوية للجميع ان من حقكم ان تنسبوها لكم وقولوا عنها ما تقولون ولكن امنحوا أطفالنا شيئا من الامل وبعضا من حقوقهم.

المقالة مضيع "صول" السلطة
القسم القسم: المقالات الشخص الكاتب: هاشم العقابي التاريخ التاريخ: 2014/10/01 المشاهدات المشاهدات: 794 التعليقات التعليقات: 0
ضياع الامتيازات من السياسي المنتفع قد تكشف لك عن معدنه. والأدق انها قد تكشف لك عن مستوى فهمه وإنسانيته أيضا. أظنكم سمعتم عن ذلك الـ "مضيع صول جعابه"، و "المضيع معلفه" و "المضيع المشيتين".

المقالة ميزانية 2015...ربما
القسم القسم: المقالات الشخص الكاتب: حميد الموسوي التاريخ التاريخ: 2014/10/01 المشاهدات المشاهدات: 814 التعليقات التعليقات: 0
حديثنا عن البطالة سيتناول الشق الأهم منها والذي تفاقم بشكل مرعب واستفحل كداء عضال يصعب علاجه،

المقالة وفرّي دموعك أيتها العراقية فأن البكاء يطول؟!
القسم القسم: المقالات الشخص الكاتب: واثق الجابري التاريخ التاريخ: 2014/10/01 المشاهدات المشاهدات: 823 التعليقات التعليقات: 0
الكاتب والصحفي واثق الجابري
حينما تمارس السلطة بمنطق الربوبية والأبدية، تمتلأ الساحة السياسية بالأصنام والعبيد، ولا يجوز للأحرار دخول حظيرة الكفر والإشراك بالحقوق المدنية، التي يشغلها جملة باكين على السلطة، متباكين على ذبائح أفعالهم، أهرامهم أوهام على رمال ومستنقعات التاريخ، مجبولين على فكر مقيد بأضغاث الاحلام، ينحني الخضعون والمتذللون ظهورهم كعبيد منافع (عالي المقام).

المقالة من هنا بدأت فكرة تشكيل أفواج الحشد الشعبي
القسم القسم: المقالات الشخص الكاتب: هادي ندا المالكي التاريخ التاريخ: 2014/10/01 المشاهدات المشاهدات: 807 التعليقات التعليقات: 0
خلال سنوات الفتنة الطائفية بين اعوام 2005 و2007 ،والتي تسببت بجراح عميقة في جسد اللحمة العراقية،

المقالة قانون الاحزاب.. سيفتح الابواب ام يغلقها؟
القسم القسم: المقالات الشخص الكاتب: الدكتور عادل عبدالمهدي التاريخ التاريخ: 2014/10/01 المشاهدات المشاهدات: 813 التعليقات التعليقات: 0
الدكتور عادل عبدالمهدي
في 16/4/2011 كتبت افتتاحية بالعنوان اعلاه والنص ادناه ارى مفيداً اعادة نشرها:

"مناقشة قانون الاحزاب في البرلمان سيعتبر مؤشراً عن توجهات البلاد، نحو تعزيز الديمقراطية او التضييق عليها. وما سنطرحه بعجالة –هنا- هو ما يجب ان لا يتضمنه القانون.

المقالة قطع رواتب الحشد الشعبي أخر الصفقات
القسم القسم: المقالات الشخص الكاتب: واثق الجابري التاريخ التاريخ: 2014/10/01 المشاهدات المشاهدات: 841 التعليقات التعليقات: 0
الكاتب والصحفي واثق الجابري
لا يمكن لنا ان نصدق ما حدث في الموصل وتكريت ومناطق أخرى، ولا عقل لمن يقول أن داعش تمتلك تلك القوة التي تهزم جيش بحدود أربعة فرق في سقوط دارماتيكي مدوي، ولا يمكن ان تكون قوة غير نظامية تدير تسيطر وتدير معركة مساحتها الاف الكيلومترات، بينما التقارير العسكرية الى منجزات خلال السنوات السابقة، وإنفق على المؤسسة العسكرية بحدود 25 مليار دولار؟!

المقالة تساؤلات مشروعة الى قادة العراق؟!
القسم القسم: المقالات الشخص الكاتب: واثق الجابري التاريخ التاريخ: 2014/10/01 المشاهدات المشاهدات: 842 التعليقات التعليقات: 0
الكاتب والصحفي واثق الجابري
داعش عصابة ليست وليدة لحظة تاريخية؛ إنما تخرصات من نتاج عالمي، وكَمْ نفايات ومخلفات الحروب الباردة والعلنية، وخلاصة العنف والشذوذ والإنحراف، إجتمع العالم أخيراً بعد أن شعر الخطر لا يستثني أمة من الأمم، وكانت قرارات صادرة من أعلى مستوياته الرفيعة وبحضور دولي ملفت للنظر؟!


المقالات والاخبار المنشورة لاتمثل بالضرورة رأي الشبكة كما إن الشبكة تهيب ببعض ممن يرسلون مشاركاتهم تحري الدقة في النقل ومراعاة جهود الآخرين عند الكتابة

 
شبكة المحسن عليه السلام لخدمات التصميم شبكة جنة الحسين عليه السلام للانتاج الفني