الأخبار الخطة الامنية تطبق عصر اليوم.. تعرف على الشوارع المتوقع قطعها في بغداد (التاريخ: ٣١ / ديسمبر / ٢٠١٨ م ٠٢:٤٧ م) الأخبار اعتقال قادة كبار بـ"حراس الدين" كانوا يخططون لإرباك الوضع في نينوى (التاريخ: ٣١ / ديسمبر / ٢٠١٨ م ٠٢:٣٩ م) الأخبار الامن النيابية: جميع القواعد الموجود في العراق قواعد عراقية لكنها تدار من قبل أمريكا ومدججة بالأسلحة وآلاف الأشخاص (التاريخ: ٣١ / ديسمبر / ٢٠١٨ م ٠٢:٢٢ م) الأخبار جمع تواقيع لإقالة رئيس مجلس محافظة كركوك وتحديد موعد لاخيار بديل عنه (التاريخ: ٣١ / ديسمبر / ٢٠١٨ م ٠٢:١٠ م) الأخبار الحشد الشعبي يعتزم انشاء قوة بحرية (التاريخ: ٣١ / ديسمبر / ٢٠١٨ م ٠٢:٠٤ م) الأخبار نائب يكشف عن اعادة منتسبين بداخلية ديالى للخدمة غالبيتهم اعلنوا التوبة لـ"داعش"الارهابي (التاريخ: ٣١ / ديسمبر / ٢٠١٨ م ٠١:٥٢ م) الأخبار نائب يكشف عن قرب حسم مجلس الخدمة الإتحادي للقضاء على "محسوبية التعيينات" (التاريخ: ٣١ / ديسمبر / ٢٠١٨ م ٠١:٤٨ م) الأخبار خمسة من قضاة محكمة التمييز الاتحادية يؤدون اليمين القانونية (التاريخ: ٣١ / ديسمبر / ٢٠١٨ م ٠١:٣٩ م) الأخبار القبض على متهمين بحوزتهما ١٠ قطع اثرية في نينوى (التاريخ: ٣١ / ديسمبر / ٢٠١٨ م ٠١:٣٢ م) الأخبار الاردن يعلن الاتفاق مع العراق على تزويده بـ ١٠ الاف برميل نفط يومياً باسعار تفضيلية (التاريخ: ٣١ / ديسمبر / ٢٠١٨ م ٠١:٢٣ م)
 القائمة الرئيسية
 البحث في الموقع
 مشتاق ازورج كربله ، ملا احمد صديق
 التأريخ
٢٤ / ذو الحجّة / ١٤٤٠ هـ.ق
٣ / شهریور / ١٣٩٨ هـ.ش
٢٥ / أغسطس / ٢٠١٩ م
 الإحصائيات:
عدد المتواجدون حالياً: ٤٣
عدد زيارات اليوم: ٢,٥٥٣
عدد زيارات اليوم الماضي: ١٠,٤٥٩
أكثر عدد زيارات: ٢٨٧,٠٨١ (٧ / أغسطس / ٢٠١٤ م)
عدد الزيارات الكلية: ١٤٠,٩١٦,١٣٨
عدد جميع الطلبات: ١٤٢,٠١٨,٥٦٢

الأقسام: ٣٥
المقالات: ١١,٠٣٦
الأخبار: ٣٤,٣٩١
الملفات: ٩,٨٧٢
التعليقات: ٢,٢٩٩
 ::: تواصل معنا :::
 المقالات

المقالات الحشد الشعبي والاعلام الاسود !

القسم القسم: المقالات الشخص الكاتب: سجاد العسكري التاريخ التاريخ: ١٩ / ديسمبر / ٢٠١٨ م المشاهدات المشاهدات: ٣٣٥ التعليقات التعليقات: ٠

ان الادوات التي اوجدها التقدم التقني العلمي كثيرة منها ذات مردود ايجابي نافع يدرعلى الانسان بالمعرفة مرة , وبالموارد المالية اخرى, ويوفر للانسانية الخدمة والرفاهية ,وتكريس الجهد المبذول لأنجاز الكثير من المهام الصعبة التي تحتاج الى قوة بدنية او تحتاج الى مجهود للسفر لأكتساب معرفة ما او عقد اتفاق معين ؛فالتقدم والتطور الحاصل في حياة الانسان اصبح كبير وسريع في نفس الوقت , واصبحت توصيل المعلومة اليه ايضا سريعة دون الذهب او الرجوع بمجرد ضغطة زر الريمونت تحصل على اي خبر او معلومة من اي فضائية من الفضائيات التي تنقل الحدث مدار ٢٤ ساعة , وهذا الحدث هو مايهمنا اذ انه قابل للحقيقة او التزيف والنقل الغير محايد للواقع .
فمن هذه الادوات التي هي نتاج العقل البشري هي الماكنة الاعلامية التي تعتبر من اخطر الادوات التي احدثا الانسان التي اصبحت لها الدور الاساسي للاتصال بالافراد والجماعات و المجتمع الانساني مهما كانت ثقافته , بل يتعدى الى احداث اثار سيئة في المجتمع او البلد عبر ايصال المعلومات التي تكون رؤى ومواقف, واحداث الكثير من المتغيرات في العالم وتوظيفها لخدمة جهة معينية من خلال تمجيدها او تسقيط وهتك الحرمات دون احترام هذه المهنة او مراعاة الاخلاق واحترام الجمهور .
ومن هذه الاسقاطات هي عمل الادوات الاعلامية الخطرة وبصورة ممنهجة استهداف الحشد الشعبي , ومنها بيان السفارة الامريكية الذي وصف الحشد الشعبي وفصائل المقاومة الاسلامية بـ(المليشيات الطائفية) والتي لم تكن الاولى ! بل وسائل اعلام وفضائيات خصص الاموال والامكانيات لفبركة افلام تسقيطية ضد الحشد الشعبي , والتي ورائها ممول قوي من دول اقليمية معروفة ليكون مرمى الاستهداف والتسقيط والتشويش والتشويه الاعلامي والسياسي ايضا , فاخذ الاعلام يهرج بانه طائفي , يفتقد الى مركزية القيادة , اثارة الخلافات المزعومة بين قياداته , وبث الفرقة بين ابنائه , كل هذا التهريج مدفوع الثمن ؛ وذلك للتغطية على الانكسار والانتكاسة التي اصابت قياداته الداعشية الارهابية المجرمة التي عاثت في الارض فسادا؟!
رجال الله تصدوا لجرذان داعش فحققوا الانتصارات المتتالية على الارض والتي تمثلت بمجهود وتخطيط وتنفيذ وتنسيق عالي مابين فصائل الحشد الشعبي وبين القوات الامنية العراقية عبر توحيد الرؤية , وكذلك الخطاب الاعلامي المتميز الذي نقل الحقائق بلا تزيف من ارض المعركة بروح عراقية تحمل الاسلام الاصيل في تحرير المناطق وتخليص المدنيين من بطش داعش الاجرامي , حتى بتنا نتذكر قول رسول "ص" على لسان ابي ذر وابن عباس : (انا كنا نعرف المنافقين على عهد رسول الله "صلى الله عليه واله" ببغضهم علي بن ابي طالب ) , وكذلك الشرفاء والمنصفين وهم يقولون ( اذا اردنا ان نعرف الاعلام المدسوس والمنافق وذلك من خلال بغضه للحشد الشعبي والمقاومة ؟!).
فمن واجبنا كعراقيين ان نحشد ونبذل كل جهدنا لدعم الحشد الشعبي والقوات الامنية , وان نعرف بماقدموه من انجازات عظيمة وانتضارات ساحقة على الشر المطلق داعش ومن دعمه من قوى ظلامية , كانت دماء الشهداء من خط طريق الانتصارات بالدم , وان لا نسمح للعملاء والخونة بالكلام وتميز الاعلام الاسود المنافق عن الاعلام الابيض بذكرهم انجازات الحشد الشعبي.

التقييم التقييم:
  ٠ / ٠.٠
 التعليقات
لا توجد تعليقات

الإسم: *
الدولة:
البريد الإلكتروني:
النص: *
 
المقالات الحشد الشعبي والاعلام الاسود !

المقالات صناعة العنف

المقالات ماذا لو اشتعلت الحرب بين روسيا وامريكيا؟!

المقالات فاختة بنت أبي طالب مجيرة الضعفاء

المقالات حساسية المنصب وضرورة دقة ألاختيار..

المقالات البصريون بين خياراتهم الخائبة.. ومحافظهم المدلل

المقالات ساسة يعشقون الدوائر..!

المقالات ديمقراطية الأستحواذ على الدجاجة..!

المقالات فليركب الموجة أحدكم رجاءً ..!

المقالات حينما تشرق الشمس في منتصف الليل..!

المقالات العنف السياسي بين التمدد والإنكماش..!

المقالات حقوق الخرفان

المقالات الإنتصار تصنعه الساق المبتورة

المقالات معضلة البرامج السياسية في الإعلام العراقي

المقالات مواطنون لا يشعرون بالمواطنة

المقالات لماذا لا نستثمر في التاريخ؟!

المقالات مشاهد مضيئة وأخرى قاتمة في شباب أليوم

المقالات عندما يصبح الإعلام نص ردن!

المقالات حسن النوايا لم يعد يكفينا ...

المقالات الاعلام المأجور..

المقالات الناس على دين اعلامهم..!

المقالات رسالة حروفها ميتة ..!!

المقالات قصتنا مع ؟الآخر"..!

المقالات الغاز المصاحب للشباب..!

المقالات شامة في الجبين ..!

المقالات اللعب في ملعب السياسة

المقالات متى يستقيم عود العراق

المقالات عيسى قاسم رافضي مع سبق الإصرار والترصد!

المقالات خربشات فيس بوكية

المقالات هل.. كان صدام عادلاً..؟

المقالات أمريكا ستجبر الوهابيين على حلق لحاهم!..

المقالات بين الواقع و التضليل‎

المقالات دور الشبابُ بمواجهةِ التحديات

المقالات اليأس والاحباط ام المحاولة والنجاح

المقالات أفلا يخشى المرءُ أن يكون من صغار حطب جهنم؟!

المقالات الوحدة الاسلامية قيمة عليا ..

المقالات مضمون رفيع وعالٍ... عراق جديد!

المقالات زيارة كوبيتش للمرجعية، وبشائر الخير

المقالات امريكا ... راعية الارهاب الدولي

المقالات المرجعية العليا و رسائل التصحيح !

المقالات والاخبار المنشورة لاتمثل بالضرورة رأي الشبكة كما إن الشبكة تهيب ببعض ممن يرسلون مشاركاتهم تحري الدقة في النقل ومراعاة جهود الآخرين عند الكتابة

 
شبكة المحسن عليه السلام لخدمات التصميم شبكة جنة الحسين عليه السلام للانتاج الفني